أوباما يكرّم تركيين بجائزة العلماء والمهندسين الشباب

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
أوباما يكرّم تركيين بجائزة العلماء والمهندسين الشباب

كرّم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، عالمين تركيين بجائزة العلماء والمهندسين الشباب.

وحاز الجائزة كل من الأستاذة في قسم الهندسة الصناعية بجامعة ميامي الأمريكية، نورجين جليك، والأستاذ في قسم الهندسة الميكانيكية بجامعة نورثويسترن، سنان كتن.

كما كرّم أوباما 102 من الشباب يعملون على دراسات تتعلق بمجالات مختلفة وعلى رأسها الدفاع والتعليم والطاقة والاستخبارات.

وحاز التركيان "جليك" و"كتن" جائزتيهما في مجال الدفاع.

وقال الرئيس الأمريكي إن "هؤلاء الشباب يساهمون في الحفاظ على موقع الولايات المتحدة في ذروة التقدم العلمي"، مهنأً الحائزين الجوائز.

وتخرجت نورجين جليك في جامعة بوغاز إيجي في إسطنبول، قسم الهندسة الصناعية عام 2006، انتقلت بعدها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث حازت إجازة الماجستير والدكتوراة في مجال الأنظمة والصناعة من جامعة أريزونا، وتواصل أبحاثها في جامعة ميامي بولاية فلوريدا.

أما سنان كتن فقد تخرّج في الجامعة ذاتها عام 2005، وحاز إجازة الماجستير والدكتوراة من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الذي يشتهر بأبحاثه في مجال العلم والتكنولوجيا، ويواصل كتن دراساته في جامعة نورثويسترن.

وبدأت الولايات المتحدة بتقديم جائزة للعلماء والمهندسين الشباب للمرة الأولى خلال ولاية رئيس البلاد الأسبق بيل كلينتون عام 1996، وتعتبر الجائزة أرفع جائزة تقدم للشباب الذين بدؤوا حياتهم المهنية مبكرًا.