مقتل 13 شخصاً على الأقل في تفجير انتحاري شمال شرقي نيجيريا

وكالة الأناضول للأنباء
نيجريا

قتل 13 شخصًا على الأقل، السبت، جراء هجوم نفذته انتحاريتان، وسط سوق شعبي بمدينة "بيو"، في ولاية "بورنو"، شمال شرقي نيجيريا.

ونقلت "أسوشييتد برس" عن "محمد ماليا"، أحد أعضاء فريق الإنقاذ بالمدينة، إن انتحاريتين فجرتا نفسيهما أثناء "توزيع عمال إغاثة مواد غذائية على متضررين من الصراع مع جماعة بوكو حرام، الذي استمر ثماني سنوات".

وأضاف أن "الحصيلة الأولية لضحايا الهجوم بلغت 13 قتيلاً".

وأوضح أن انتحارية تظاهرت بانتظار دورها بهدوء لاستلام حصتها من المواد الغذائية، قبل أن تفجر نفسها، وأن انتحارية ثانية فجرت نفسها بعد ذلك مباشرة.

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم، كما لم تتهم السلطات النيجيرية جهة محددة بتنفيذه، حتى الساعة (15:30 ت.غ).

وعادة ما تتهم جماعة "بوكو حرام" الإرهابية بتنفيذ هجمات مشابهة؛ حيث يتركز نشاطها في شمال شرقي البلاد.

و"بوكو حرام" جماعة نيجيرية مسلحة تأسست في يناير/كانون الثاني 2002، وأعلنت ارتباطها بتنظيم "داعش" الإرهابي في مارس/آذار 2015.