استطلاعات: كلينتون تتقدم على ترامب في سباق الرئاسة الأمريكية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 15.06.2016 10:52
آخر تحديث في 15.06.2016 11:04
استطلاعات: كلينتون تتقدم على ترامب في سباق الرئاسة الأمريكية

أظهرت استطلاعات للرأي أجريت مؤخرا، في الولايات المتحدة الأمريكية، تقدم المرشحة المحتملة للحزب الديمقراطي، هيلاري كلينتون، على المرشح المحتمل للحزب الجمهوري دونالد ترامب، الذي يلقى شعبية بين الناخبين البيض والرجال.

ووفقا لآخر استطلاع للرأي أجرته "Survey Monkey" لصالح "The NBC News"، تتقدم كلينتون على ترامب بـ 7%، في حين تتقدم عليه بـ 12%، وفقا لاستطلاع أجرته "Selzer & Co. of West Des Moines" لصالح وكالة أنباء بلومبيرغ.

وأجري استطلاع "SurveyMonkey" في الفترة ما بين 6 و12 يونيو/ حزيران الجاري. حيث تم عبر الإنترنت، استطلاع رأي 10604 مواطنا أمريكيا بينهم 9355، ناخبا مسجلا.

وسُئِل المشاركون عن المرشح الذي سيمنحونه صوتهم في حال أجريت الانتخابات الآن، وأجاب 49% منهم أنهم سيمنحون أصواتهم إلى كلينتون، في حين قال 42% أنهم سيمنحون أصواتهم إلى ترامب.

وتحرز كلينتون تقدما كبيرا على ترامب بين الناخبين المعتدلين، حيث تحظى بتأييد 58% منهم، مقابل 33% منهم يؤيدون ترامب. فيما يتقدم الأخير بين الناخبين البيض والرجال، حيث يحظى بتأييد 50% من المنتمين لكلا الفئتين، مقابل 41% لكلينتون.

وأجري استطلاع من قبل "Selzer & Co. of West Des Moines"، على ألف شخص، بينهم 700 ناخب مسجل، وأعرب 49% من المشاركين في الاستطلاع عن تأييدهم لكلينتون، مقابل 37% يؤيدون ترامب.

وأعرب 38% من المشاركين في الاستطلاع عن قلقهم العميق من تنظيم داعش، وأبدى 50% من المشاركين في الاستطلاع ثقتهم في ترامب فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب، مقابل 45% لكلينتون.

وقال 43% من المشاركين في الاستطلاع أنهم لن يصوتوا أبدا لكلينتون، في حين قال 55% منهم أنهم لن يمنحوا أصواتهم أبدا لترامب.

وحققت كلينتون سبقا تاريخيا الأسبوع الماضي، بعد أن حصلت على تأييد عدد المندوبين اللازم للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي، للانتخابات الرئاسية الأمريكية، لتقترب من أن تصبح رسميا أول امرأة يرشحها الحزب للرئاسة. وحصلت كلينتون على تأييد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، والسيناتور الديمقراطي عن ماساتشوستس إليزابيث وارن.