البيت الأبيض: شركات أمريكية تخصص 650 مليون دولار لدعم اللاجئين

وكالة الأناضول للأنباء
نيويورك
نشر في 20.09.2016 15:03
آخر تحديث في 20.09.2016 15:07
البيت الأبيض: شركات أمريكية تخصص 650 مليون دولار لدعم اللاجئين

أعلن البيت الأبيض، اليوم الثلاثاء، أن عشرات الشركات الأمريكية رصدت موازنة بقيمة 650 مليون دولار أمريكي لدعم لاجئي العالم.

وجاء الإعلان في ظل مساعي الرئيس الأمريكي باراك أوباما لتسليط الضوء على محنة اللاجئين خلال اجتماعات قادة العالم في الأمم المتحدة.

ويشارك في تمويل دعم اللاجئين، نحو51 شركة أمريكية كبرى، من بينها فيسبوك، وتويتر، وماستر كارد، وجونسون آند جونسون، وغيرها من الشركات التي تسعى لتوفير فرص التعليم والعمل والخدمات الأساسية لحوالي 65.3 مليون لاجئ في أكثر من 20 بلدًا.

وقالت سامانثا باور سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، اليوم في تصريح صحفي، إنه "من المتوقع أن يتم إعلان الدول المشاركة في القمة عن تعهّداتهم الفردية، على ضوء هدف الولايات المتحدة لرفع موازنة المساعدات الإنسانية بمقدار 3 مليارات دولار أمريكي، ومضاعفة التوطين، وإتاحة فرص العمل والتعليم للاجئي العالم".

واعتمد قادة دول العالم، أمس الاثنين، في مؤتمر قمة الأمم المتحدة حول اللاجئين "إعلان نيويورك"، والذي يعبر عن الإرادة السياسية للمجتمع الدولي إزاء الأزمة.

وينص الإعلان على التزام الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بالبدء في مفاوضات ترمي إلى عقد مؤتمر دولي واعتماد ميثاق عالمي للهجرة الآمنة والمنظمة في العام 2018، ووضع مبادئ توجيهية بشأن معاملة المهاجرين وتقاسم الأعباء والمسؤولية عن استضافتهم.

وبحسب الإعلان تعقد القمة على مستوى رؤساء الدول والحكومات لبحث التحركات الكبرى للاجئين والمهاجرين، وهذه هي المرة الأولى التي تدعو فيها الجمعية العامة إلى قمة بهذا التمثيل بشأن اللاجئين.

كما يتضمن الإعلان عدداً من الالتزامات من أهمها حماية حقوق الإنسان لجميع اللاجئين، والتأكد من أن جميع الأطفال اللاجئين يتلقون التعليم في غضون بضعة أشهر من وصولهم، إلى جانب مواجهة العنف الجنسي والقائم على نوع الجنس.

ويعتبر اجتماع الجمعية العامة الواحد والسبعين، بحضور نحو 135 رئيس دولة وحكومة وعشرات الوزراء، الأخيرة من نوعها لأوباما، وللأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الذي سيترك منصبه نهاية العام الجاري، بعد أن قضى عشر سنوات على رأس المنظمة الدولية.