التحالف الدولي يعلن عزمه حماية سد الطبقة بالرقة بعد سيطرة "ب ي د" الإرهابي عليه

ديلي صباح ووكالات
واشنطن
نشر في 27.03.2017 12:21
آخر تحديث في 27.03.2017 15:12

قال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، إنه سيعمل على حماية سد الطبقة في محافظة الرقة السورية (شمال شرق)، بعد أن سيطر عليه تنظيم "ب ي د" الإرهابي (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي)

وأفاد بيان صادر عن قوة المهام المشتركة لعملية (CJTF-OIR) أن "أساسات السد الواقع على نهر الفرات لم تتعرض لأية أضرار وقوات التحالف ستبذل جهدها من أجل حماية سلامة السد، الذي يمثل أهمية كبيرة للسوريين". ولفت إلى أن "قوات التحالف لم تستعمل متفجرات ذات قوة تدميرية كبيرة، في عملياتها بالقرب من السد".

واعتبر البيان أن "السد ليس في خطر عاجل طالما أنه لم يتعرض لهجوم من تنظيم داعش". بينما أظهرت صور نشرها ناشطون على مواقع التوصل الاجتماعي تعرض السد لأضرار بالغة جراء اسخدام متفجرات ذات قوة تفجيرية شديدة.

وسد الطبقة مقام على نهر الفرات، في جنوب مدينة الرقة، ويؤمن جزءاً هاماً من احتياجات البلاد من التيار الكهربائي، غير أنه توقف عن إنتاج الطاقة الكهربائية عقب سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي على المنطقة.

وسيطر تنظيم "ب ي د" الإرهابي أمس الأحد على السد بدعم من قوات التحالف، ومن المتوقع أن يستخدم "ب ي د" الإرهابي السد كورقة ضد المجموعات الأخرى في سوريا.