وزير الخارجية الأمريكي يبحث مع نظيره الروسي التحقيقات حول الهجوم الكيميائي على خان شيخون

وكالة الأناضول للأنباء
واشنطن
نشر في 22.04.2017 11:24
آخر تحديث في 22.04.2017 16:05
وزير الخارجية الأمريكي يبحث مع نظيره الروسي التحقيقات حول الهجوم الكيميائي على خان شيخون

بحث وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، التحقيقات المتعلقة باستخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وقال المتحدث المؤقت باسم الوزارة مارك تونر، في بيان صادر عنه، إن مكالمة هاتفية جرت بين تيلرسون ولافروف مساء الجمعة.

وأوضح تونر أن الوزيرين تناولا عدة قضايا على رأسها استخدام الأسلحة الكيميائية في محافظة إدلب السورية يوم 4 أبريل/نيسان الجاري.

وأشار إلى أن تيلرسون ولافروف بحثا التحقيقات التي بدأتها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول الهجوم ذاته في بلدة خان شيخون.

ووفقًا للمتحدث باسم الخارجية الأمريكية، فإن تيلرسون أكّد لنظيره الروسي خلال المكالمة الهاتفية، دعم الولايات المتحدة للتحقيقات المذكورة.

وتجري بعثة تقصي حقائق تابعة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية تحقيقًا في الهجوم على خان شيخون، ومن المتوقع أن تصدر تقريرًا بهذا الخصوص في غضون أسبوعين.

وفي 4 أبريل/ نيسان الجاري، قتل أكثر من 100 مدني، وأصيب أكثر من 500 غالبيتهم من الأطفال في هجوم بالأسلحة الكيميائية شنته طائرات النظام على "خان شيخون" بريف إدلب، شمالي سوريا، وسط إدانات دولية واسعة.

وردًا على الهجوم، هاجمت الولايات المتحدة في 7 أبريل/نيسان الجاري قاعدة الشعيرات الجوية في محافظة حمص (وسط) بصواريخ عابرة من طراز "توماهوك"، مستهدفة طائرات للنظام ومحطات تزويد الوقود ومدرجات المطار.