مظاهرات في نيويورك تنديداً بالمجزرة الإسرائيلية في غزة

وكالة الأناضول للأنباء
نيويورك
نشر في 19.05.2018 13:20
آخر تحديث في 19.05.2018 20:11
مظاهرات في نيويورك تنديداً بالمجزرة الإسرائيلية في غزة

شهدت مدينة نيويورك الأمريكية، مساء الجمعة، مظاهرة احتجاجية، شارك فيها فلسطينيون، ويهود من الطائفة الأرثوذكسية؛ وذلك للتنديد بالمجزرة التي ارتكبتها إسرائيل بحق المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة قبل أيام.

واحتشد المتظاهرون في ميدان التايمز؛ للتنديد بالمجزرة الإسرائيلية، داعين إلى إنهاء السياسات الاستعمارية التي ترتكبها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وارتكب الجيش الإسرائيلي، الإثنين والثلاثاء الماضيين، مجزرة دامية بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، قتل فيها 64 فلسطينيًا وجرح 3188 آخرون.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة، الذي تم الاثنين، ويحيون الذكرى الـ70 لـ"النكبة" الفلسطينية المتزامن مع قيام إسرائيل.

كما رفع المحتجون لافتات كتبت فيها عبارات رافضة للاحتلال الإسرائيلي، وللممارسات التي ترتكب بحق الفلسطينيين، ورددوا كذلك هتافات في نفس السياق.

وقال أحد المتظاهرين، ويدعى راببي دوفيد فيلدمان، "نحن هنا اليوم للتنديد بالنكبة التي يعيشها الفلسطينيون منذ 70 عامًا، وللتعبير عن رفضنا للمجزرة الإسرائيلية بحقهم".

وأوضح المتحدث أن الفلسطينيين في قطاع غزة يقاومون الاحتلال الإسرائيلي لأراضيهم، مضيفًا "ما حدث في غزة من مجزرة جريمة بحق الإنسانية".

وأعرب فيلدمان عن أمله في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، منددًا في الوقت ذاته بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة.

وتابع في نفس السياق قائلا "نحن لا نعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل".

وبعد أن وقفت المظاهرة لفترة في الميدان المذكور، خرج المحتجون في مسيرة حتى الممثلية الدائمة الإسرائيلية بالأمم المتحدة، وسط ترديد هتافات مناهضة لتل أبيب، وواشنطن.