الادعاء العام في نيويورك يقاضي ترامب بسبب مخالفات مؤسسته الخيرية

ديلي صباح ووكالات
إٍسطنبول
الادعاء العام في نيويورك يقاضي ترامب بسبب مخالفات مؤسسته الخيرية

أعلن الادعاء العام لولاية نيويورك الأمريكية، اليوم الخميس، مقاضاة رئيس البلاد دونالد ترامب، ومؤسسته الخيرية، على خلفية تهم تتعلق بخرق قانون الجمعيات الخيرية والفيدرالية.

جاء ذلك في بيان للمدعية العامة، بربرا أندروود، اتهمت فيه مؤسسة ترامب الخيرية، ومديريها بـ"تنسيق سياسي غير قانوني واسع النطاق".

وأضافت أن المؤسسة "عملت لمصالح ترامب الشخصية والتجارية"، وأنها "لم تكن سوى دفتر شيكات للدفع من ترامب أو شركاته إلى المؤسسات غير الربحية، بغض النظر عن غرضها القانوني".

وتابعت: "هذه ليست الطريقة التي يجب أن تعمل بها المؤسسات غير الربحية الخاصة"، دون مزيد من التفاصيل عن تلك التجاوزات، أو ذكر وقائع محددة.

وتشمل القضية إلى جانب الرئيس الأمريكي، ابنته "إيفانكا"، وابنه "ترامب جونيور"، اللذين يديران مؤسسته الخيرية التي تحمل اسمه.

ويسعى الادعاء العام إلى حل المؤسسة تحت إشراف القضاء، وتغريمها بنحو 2.8 مليون دولار، إضافة إلى عقوبات أخرى.

وفي أول رد فعل له على الاتهام، وصف ترامب الملاحقات بحقه وحق المؤسسة الخيرية التي تحمل اسمه بـ"السخيفة"، في تغريدة له على تويتر.