كندا تهدر أكثر من 2.2 مليون طن من الطعام سنويا

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 19.07.2018 12:57
آخر تحديث في 19.07.2018 23:55
كندا تهدر أكثر من 2.2 مليون طن من الطعام سنويا

سجلت كندا اسمها كواحدة من أسوأ الدول هدرا للطعام، بكمية تبلغ قرابة 2.2 مليون طن من الطعام سنويا، وفق تقرير رسمي.

ويهدر الكنديون يوميا نحو 1.2 مليون ثمرة تفاح، و2.4 مليون ثمرة بطاطس، و 750 ألف ربطة خبز، وغيرها من المواد الغذائية، بحسب "المجلس الوطني لتحقيق صفر نفايات" (منظمة تضم مبادرات أهلية وجهات حكومية).

ويؤدي هذا الهدر من الأطعمة، إلى انبعاث غازات تعادل 2.1 مليون سيارة في الشوارع، وفق المصدر ذاته.

في هذا السياق، أطلق "المجلس الوطني لتحقيق صفر نفايات" في كندا، اليوم الخميس، حملة بعنوان "أحب الطعام وأكره النفايات" لمعالجة أزمة إهدار الطعام في البلاد.

وقال "مالكوم برودي"، رئيس المجلس، إن الحملة بمثابة "أول نهج وطني منسق لمساعدة الكنديين على تغيير علاقتهم مع الطعام".

وأضاف البيان، الذي نشر على موقع المجلس الإلكتروني، أنّ الحملة تعطي أيضا خطوات سهلة للكنديين، من أجل الحفاظ على الطعام طازجا، إضافة إلى تخطيط عمليات الشراء لتجنب الهدر.

يشار إلى أن حملة "أحب الطعام وأكره النفايات" تطمح لتخفيض معدلات هدر الطعام إلى النصف بحلول 2030.