ترامب: أتوقع تطورات إيجابية بشأن أزمة الرسوم الجمركية مع أوروبا

وكالة الأناضول للأنباء
واشنطن
نشر في 26.07.2018 00:29
آخر تحديث في 26.07.2018 09:14
الرئيس الأمريكي ترامب خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر (أسوشيتد برس) الرئيس الأمريكي ترامب خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر (أسوشيتد برس)

توقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حدوث "أمر إيجابي" في المحادثات التي تجريها بلاده مع الاتحاد الأوروبي بشأن العلاقات التجارية بين الجانبين، في ضوء أزمة الرسوم الجمركية.

جاء ذلك في تصريحات لترامب، خلال استقباله رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، اليوم الأربعاء، في البيت الأبيض.

وقال ترامب "نتوقع أمراً إيجابياً من المحادثات مع الاتحاد الأوروبي".

وأضاف "يمكن أن نفكر في أن لا تكون هناك أي رسوم من الطرفين، فعدد من البلدان تُفرض عليها رسوم كبيرة"، على حد تعبيره.

وتابع "نريد أن تكون لنا نفس المعاملة المتبادلة، سواء مع أوروبا أو غيرها".

وأورد ترامب "نتوقع أشياء إيجابية ستحدث، وسنخبركم بها في حال التوصل إليها".

ورفض الرئيس الأمريكي تقديم تفاصيل أخرى، أو الإجابة عن أسئلة الصحفيين الذين كانوا في المكتب البيضاوي.

بدوره، قال رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر "نحن حلفاء ولسنا أعداء، ويمكن أن نعمل على اتفاقات لتقليص العجز".

ويعتبر هذا الاجتماع هو الأول من نوعه، بعد أن دخلت الرسوم التي فرضتها الإدارة الأمريكية على الألومنيوم والصلب الأوروبي، حيز التنفيذ بداية يونيو/حزيران الماضي.

ودخلت حيّز التنفيذ رسوم جمركية فرضتها واشنطن على وارداتها من الصلب (25 في المائة) والألمنيوم (10 في المائة) القادمة من الاتحاد الأوروبي والمكسيك وكندا.

وأغضب القرار الأمريكي الأوروبيين، بشكل كبير؛ بسبب الضرر الذي سيلحقه ذلك بصناعة الصلب والألومنيوم الأوروبية، وردوا بفرض تعريفات مضادة على منتجات أمريكية أبرزها الجينز.

وفي وقت سابق اليوم، طالب وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، الاتحاد الأوروبي بـ"المقاومة وعدم الخضوع للابتزاز"، من قبل ترامب.

وأضاف، في تصريحات لمجموعة "فونكه" الإعلامية الألمانية (خاصة)،: "يجب أن نقف معا ونبقي على الاتحاد الأوروبي موحدا وندافع عن أنفسنا بثقة في وجه القيود الجمركية الأمريكية".

وتطرق ماس إلى تهديدات ترامب الثلاثاء بفرض تعريفات جمركية جديدة على شركاء بلاده، قائلا: "من الواضح أن الاتحاد الأوروبي سيكون مجبرا في هذه الحالة على اتخاذ إجراءات مضادة (لم يوضحها)".

وذكر أن "الولايات المتحدة ستخسر بالتأكيد إذا عاقبنا بعضنا بقيود جمركية على نحو متبادل".