كندا تعتذر لليهود عن رفضها استقبال من فروا من النازيين عام 1939

وكالة الأناضول للأنباء
تورونتو
كندا تعتذر لليهود عن رفضها استقبال من فروا من النازيين عام 1939

أعرب رئيس الوزراء الكندي جستن ترودو، عن اعتذاره لليهود، على خلفية رفض بلاده استقبال 907 لاجئين فارين من النازيين عام 1939.

ولفت ترودو في بيان عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى أن 907 لاجئا يهوديا، جاؤوا على متن سفينة إلى كندا عام 1939 هربا من النظام النازي في ألمانيا، إلا أنه تم رفض استقبالهم.

وتقدم ترودو بالاعتذار على خلفية تلك الحادثة، ولفت إلى أنها وقعت بسبب "سياسات ذلك الزمان".

وأوضح أن 254 من أصل 907 لاجئ لقوا مصرعهم، ووصف رفض استقبالهم بـ"الفشل الأخلاقي التام".

وأردف: "بالطبع هذا الاعتذار لن يعيد الضحايا، لكننا عازمون على فعل ما بوسعنا لتصحيح هذا الخطأ".

يشار إلى أن نحو نصف ركاب السفينة تم استقبالهم من قبل بريطانيا وهولندا وفرنسا وبلجيكا، فيما أعيد البقية إلى ألمانيا، حيث لقي 254 منهم مصرعهم في معسكرات الاعتقال.