البنتاغون: داعش لم يعد يسيطر على أي أراض في سوريا

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 22.03.2019 19:34
آخر تحديث في 22.03.2019 22:53
ترامب يظهر للصحفيين خريطة للأراضي التي تم استردادها من تنظيم داعش الإرهابي في سوريا  (رويترز) ترامب يظهر للصحفيين خريطة للأراضي التي تم استردادها من تنظيم داعش الإرهابي في سوريا (رويترز)

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن تنظيم داعش الإرهابي لم يعد يسيطر على أي أراضٍ في سوريا

كما أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز الجمعة، "التحرير الكامل" لجميع الأراضي التي كانت خاضعة لسيطرة تنظيم "داعش" في سوريا.

ونقلت قناة "الحرة" الأمريكية (رسمية) عن ساندرز قولها إنه "تم تطهير جميع الأراضي السورية التي كانت خاضعة لداعش، بنسبة 100 في المائة".

وأضافت أن رئيس بلادها دونالد ترامب، اطلع على التطورات الميدانية من قبل القائم بأعمال وزير الدفاع باتريك شاناهان.

وأطلعت ساندرز الصحفيين على خريطة للعراق وسوريا تظهر أن التنظيم المتطرف لم يعد يسيطر على أي أراضٍ في المنطقة.

وقبيل إعلان ساندرز، عرض ترامب على الصحفيين، قبيل صعوده إلى الطائرة الرئاسية متوجها إلى فلوريدا، صورة لخريطتين لسوريا، تظهر على إحداهما نقاط حمراء تشير إلى مناطق سيطرة "داعش".

فيما تبدو الأخرى خالية من تلك النقاط، أي أن التنظيم الإرهابي لم يعد يسيطر على أي جزء من البلد.

وقال ترامب، مشيرا بإصبعه إلى الخريطة الأولى المليئة بالنقاط الحمراء: "هنا داعش يوم الانتخابات"، ثم أشار إلى الخريطة الثانية قائلا: "هنا داعش اليوم".

من جهته، أكد مصدر في وزارة الخارجية الروسية، أنه "لا يمكن وصف تصريحات واشنطن حول التحرير الكامل للأراضي السورية من تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) بالمقنعة"، بحسب وكالة "سبوتنيك" المحلية.

ونقلت الوكالة عن عضو لجنة الدفاع بمجلس الدوما الحكومي، إيفان تيترين، قوله إن أكثر من 80 في المائة من النجاح في تحرير سوريا من الإرهابيين، يعود لروسيا وحلفائها.

واعتبر تيترين أن "الولايات المتحدة تحاول زيادة أهميتها في تحرير سوريا".