ترامب يعلن إنشاء قيادة عسكرية أمريكية خاصة للفضاء

وكالة الأناضول للأنباء
واشنطن
نشر في 30.08.2019 12:29
آخر تحديث في 30.08.2019 23:56
الرئيس الأمريكي ترامب ونائبه مايك بنس (وسط) ووزير الدفاع مارك إسبر يقفون خلف راية قيادة الفضاء الأمريكية بعد الإعلان عن تأسيسها (رويترز) الرئيس الأمريكي ترامب ونائبه مايك بنس (وسط) ووزير الدفاع مارك إسبر يقفون خلف راية قيادة الفضاء الأمريكية بعد الإعلان عن تأسيسها (رويترز)

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس، إنشاء قيادة عسكرية أمريكية خاصة بالفضاء، في إطار جهود الحفاظ على هيمنة الولايات المتحدة في هذا المجال.

جاء ذلك خلال حفل أقيم بحديقة الورود بالبيت الأبيض، بحضور وزير الدفاع مارك إسبر، ونائب الرئيس مايك بنس، ورئيس هيئة الأركان المشتركة، الجنرال جوزيف دونفورد.


ونقلت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية عن ترامب قوله إن "البنتاغون (وزارة الدفاع) أنشأ قيادة الفضاء الأمريكية كجزء من جهود أوسع للحفاظ على هيمنة الولايات المتحدة".


ولفت إلى أن الفضاء مهم بالنسبة للدفاع الأمريكي، مضيفا أن قيادة الفضاء التي يرأسها لواء في سلاح الجو، "ستضمن عدم التشكيك أبدا أو تهديد الهيمنة الأمريكية على الفضاء".


واستدرك بالقول: "لكن لا توجد حتى الآن قوة فضائية".
من جانبها، قالت وزارة الدفاع الأمريكية، في بيان: "بتوجيه من رئيس الولايات المتحدة، أنشأ وزير الدفاع مارك إسبر قيادة الفضاء الأمريكية اليوم، لتصبح القيادة الحادية عشرة المقاتلة الموحدة، ويقودها اللواء جون و. ريموند الذي أقر تعيينه مجلس الشيوخ".

ونقل البيان عن إسبر قوله: "لضمان حماية المصالح الأمريكية في الفضاء، يجب أن نضع التركيز والطاقة والموارد اللازمة لهذه المهمة، وهذا بالضبط ما ستفعله قيادة الفضاء".

وأضاف: "الجنرال ريموند يدرك تمامًا الدور الحيوي الذي يلعبه الفضاء في الأمن القومي للولايات المتحدة وطريقة حياتنا، وهو خيار مثالي لقيادة هذه القيادة الجديدة".

وتابع أن "إنشاء قيادة الولايات المتحدة للفضاء كقيادة مقاتلة موحدة، هو الخطوة الحاسمة التالية نحو إنشاء قوة فضائية مستقلة هي الفرع السادس للقوات المسلحة".

من جهته، قال رئيس هيئة الأركان المشتركة، الجنرال جوزيف دونفورد، إن "الوصول المؤكد إلى الفضاء أمر حيوي عبر مجموعة كاملة من العمليات العسكرية. هذه الخطوة تضعنا على مسار للحفاظ على ميزة تنافسية في هذه الحرب الحاسمة لنطاق القتال".