نتنياهو يطلب ضم الجولان المحتل خلال زيارته للبيت الأبيض، وأوباما يرفض

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 12.11.2015 14:24
آخر تحديث في 12.11.2015 14:35
نتنياهو يطلب ضم الجولان المحتل خلال زيارته للبيت الأبيض، وأوباما يرفض

أوردت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، خبرا مفاده أن رئيس الوزراء الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد طلب من الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، خلال زيارته الى البيت الأبيض يوم الاثنين، الاعتراف بضم مرتفعات الجولان المحتل كجزء من الأراضي الاسرائيلية، وهو ما قوبل بالرفض من قبل البيت الأبيض.

وقال مسؤول رفيع في البيت الأبيض أن نتنياهو قد تذرع بحالة انعدام الأمن والاستقرار في سوريا، والخشية من انتقال السلاح الى أيادي حزب الله اللبناني، في ظل استحالةالحديث عن إعادة الجولان الى سوريا تحت هذه الظروف.

وأجاب أوباما بالصمت على الطلب الاسرائيلي، وهو ما فسره مسؤولون في البيت الأبيض، بالرفض، على اعتبار ان أوباما لم يجد الحاجة لشرح الموقف الأمريكي السابق من القضية.

وقال المسؤول: "ان الطلب الاسرائيلي يعقد سياسات الولايات المتحدة مع المعارضة السورية التي تدعمها، وتضع المعارضة في موقف صعب". وأضاف: "ان كان هناك أي مؤشر على تغير الموقف الأمريكي من قضية الجولان، فإن ذلك سيعرض المعارضة السورية الى اتهامات بالتعاون مع حلفاء يريدون التخلي عن الجولان".

هذا وتعتبر الولايات المتحدة مناطق الجولان التي يسيطر عليها الجانب الاسرائيلي، أراضٍ محتلة. وتطالب بالتفاوض عليها من خلال قرارات الأمم المتحدة، رقم 242 و338.