تحالف العشائر العربية التركمانية: "ب ي د" يعمل على التغيير الديموغرافي للمناطق

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 25.06.2016 15:27
آخر تحديث في 26.06.2016 13:26
تحالف العشائر العربية التركمانية: ب ي د يعمل على التغيير الديموغرافي للمناطق

اتهم تحالف العشائر العربية التركمانية، تنظيم "ب ي د" (الجناح لسوري لمنظمة بي كا كا الإرهابية)، باتباع سياسة التغيير الديموغرافي المنظم، في مناطق شمال وشرق سوريا.

وذكر بيان مكتوب صدر عن التحالف، اليوم السبت، أن ممارسات "ب ي د" المتمثلة بحصار المناطق وسياسة التجويع تهدف للسيطرة على المزارع وآبار النفط والغاز الطبيعي والماء، في شمال وشرق سوريا.

وأشار البيان أنَّ مسلحي "ب ي د" يحاولون دفع الشباب للانضمام إلى تنظيمهم "من خلال التحكم بمصادر الرّزق، وسوقهم بعد ذلك إلى الموت من خلال معارك وهمية".

وجاء في البيان أن: "ب ي د الإرهابي المدعوم من قوى ظلامية، من بينها روسيا والنظام السوري، تتبع سياسة تغيير ديموغرافي في المناطق الشمالية والشرقية من سوريا، ونحن كائتلاف للعشائر العربية والوحدات التركمانية، نحذر الإخوة العرب والتركمان في هذه المناطق من الانضمام إلى هذا التنظيم الإرهابي رغم الظلم والمجاعة".

وكانت مجموعة من العشائر العربية والتركمانية بمحافظات الرقة ودير الزور والحسكة، اجتمعت يوم 7 ديسمبر/ كانون أول الماضي، بمدينة شانلي أورفة التركية، وأعلنت في بيان لها عن تشكيل "تحالف القبائل والعشائر العربية التركمانية" بهدف محاربة قوات النظام وحلفائه من الميليشيات الكردية وتنظيم داعش الإرهابي.

ولجأ "ب ي د" إلى تهجير التركمان والعرب من المناطق الواقعة تحت سيطرتها وذلك من أجل إنشاء حزام شمالي سوريا خاضع لسيطرتها، كما ضيق على المؤسسات التعليمية للأقليات غير المسلمة، في وقت أدرجت فيه منظمة العفو الدولية تلك الممارسات والمضايقات، في تقرير مفصل نشرته في 13 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.