الأسد يحاصر حلب مجدداُ بدعم جوي روسي

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 05.09.2016 12:01
آخر تحديث في 05.09.2016 12:34

سيطر النظام السوري أمس الأحد على على الأحياء الشرقية لحلب إثر استعادتها مواقع عسكرية من أيدي الثوار.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الأسد سيطرت على كليات المدفعية والتسليح والفنية الجوية جنوبي حلب بعد اشتباكات مع الثوار بدعم جوي من الطيران الروسي.

وشن الطيران الروسي حالي 100 غارة صباح الأحد على منطقة الراموسة تمهيداً لاقتحام قوات الأسد للموقع المذكورة مما اضطر فصائل المعارضة للانسحاب إلى مناطق الراشدين وخان طومان.

وتأتي حملة النظام هذا بالتزامن مع التقدم الذي تحرزه المعارضة السورية في جرابلس بدعم من القوات التركية في إطار عملية درع الفرات التي أطلقها الجيش التركي لتطهير الحدود التركية من التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها داعش وتنظيم "ب ي د" (الذراع السوي لتنظيم بي كا كا الإرهابي)