أسر شهداء محاولة الانقلاب يتوجهون لآداء مناسك الحج

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 07.09.2016 16:05
آخر تحديث في 07.09.2016 16:26
أسر شهداء محاولة الانقلاب يتوجهون لآداء مناسك الحج

وصل عائلات شهداء محاولة الانقلاب الفاشل إلى الأراضي المقدسة لأداء مناسك الحج بدعوة من رئاسة الشؤون الدينية التركية ووزارة الأسرة والسياسات الاجتماعية.

وأفاد الحجاج للصحافة أنهم يعيشون مشاعر الحزن والسعادة في آن واحد.

وقال والد الشهيد حافظ القرآن الكريم ابراهيم يلماز، أونال يلماز: "زيارة مكة المكرمة بفضل ابني شرف كبير لي، لقد أديت مناسك الحج من قبل وهذه المرة سوف أؤديها باسم ابني".

وقالت زوجة الشهيد أحمد أوزسوي، ياسمين أوزسوي أنها أدت مناسك الحج من قبل مع زوجها المرحوم. وأضافت: "لقد سعدنا بدعوة رئاسة الشؤون الدينية التركية ووزارة الأسرة والسياسات الاجتماعية لأداء مناسك الحج. بارك الله في الجميع دعواتنا من أجل الوطن".

وقال والد الشهيد أركان دورال، كاظم دورال: "لقد أحضرنا ابننا المرحوم إلى هنا الحمد لله، لقد ضحى بروحه من أجل الوطن. وطننا الآن بخير بفضل شهدائنا". كما قالت أم الشهيد عائشة دورال: "أزور الأراضي المقدسة لأول مرة أشعر بالفضول والحزن والفرح في آن واحد "

وكانت العاصمة أنقرة ومدينة اسطنبول قد شهدتا في وقت متأخر من مساء الجمعة (15يوليو/تموز) محاولة انقلابية فاشلة أسفرت عن مقتل 246 شخص ونفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع لمنظمة "فتح الله غولن" الإرهابية (الكيان الموازي)، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان الشطرين الأوروبي والآسيوي من مدينة اسطنبول، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة.