التحالف الدولي: قصف مواقع النظام السوري كان بالخطأ

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 18.09.2016 11:03
آخر تحديث في 18.09.2016 11:20
التحالف الدولي: قصف مواقع النظام السوري كان بالخطأ

أعلن التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي السبت أنه قصف ما كان يعتقد أنه موقع للتنظيمات الارهابية في سوريا، لكنه أنهى العملية فور تلقيه تحذيرا من موسكو بأنه ربما يكون تابعا للنظام السوري.

وقال بيان صادر عن قيادة القوات الأميركية في الشرق الأوسط إنه "في وقت سابق اليوم، شنت طائرة تابعة للتحالف غارة في جنوب دير الزور، في سوريا".

وأضاف أن "قوات التحالف اعتقدت أنها ضربت موقعا قتاليا لتنظيم داعش كانت تراقبه لبعض الوقت قبل القصف. لقد تم إيقاف الضربة فورا حين أبلغ مسؤولو التحالف من قبل مسؤولين روس بإمكانية أن يكون الأفراد والآليات والمستهدفة تابعين للنظام السوري".

ويحدد البيان أن الغارة وقعت في منطقة سبق أن قصفها التحالف في السابق. وقد تم إعلام الروس قبل القيام بالضربة، وهي خطوة تأتي ضمن "الآداب المهنية" لتجنب خطر التصادم بين طائرات التحالف والطائرات الروسية فوق سوريا، ولكن ذلك ليس إلزاميا.

وأكد مركز القيادة الأميركية أن "سوريا هي مسرح عمليات معقد مع تواجد قوات عسكرية وميليشيات مختلفة تعمل في محيط قريب، لكن التحالف لم يكن ليستهدف عمدا أبدا وحدة عسكرية سورية". وأضاف أن "التحالف سيبحث في ملابسات هذه الضربة ومعرفة ما إذا كان يمكن استخلاص دروس منها".

ولقي عشرات الجنود السوريين مصرعهم السبت في ضربات جوية لقوات التحالف الدولي استهدف موقعا لهم قرب مطار دير الزور في شرق سوريا، في اول حادث من نوعه منذ بدء الضربات الجوية لقوات التحالف في سوريا.