المعارضة السورية تسيطر على ثلاثة قرى بريف حلب بدعم تركي

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 24.09.2016 14:39
آخر تحديث في 24.09.2016 14:56
المعارضة السورية تسيطر على ثلاثة قرى بريف حلب بدعم تركي

أعلنت رئاسة الأركان العامة للجيش التركي، مساء أمس الجمعة، أن فصائل المعارضة السورية المشاركة في عملية "درع الفرات"، تمكنت من استعادة السيطرة على ثلاثة قرى في خط أعزاز-الراعي (جوبان بي)، بريف مدينة حلب شمالي سوريا، بغطاء جوي وبري وفّرته القوات التركية.

وقالت رئاسة الأركان التركية، في بيان لها، أن فصائل المعارضة السورية سيطرت على كل من قرى "قرة غوز" و"طويران" و"المثمنة" عقب انسحاب تنظيم "داعش" الإرهابي منها، فيما تواصل عملياتها للسيطرة على قرية "النهضة".

وأشار البيان إلى أن الدعم البري والجوي الكثيف، حال دون تقدّم مسلحي "داعش" نحو عدّة قرى خاضعة لسيطرة المعارضة، مبينًا أن القوات التركية استهدفت 105 أهداف تابعة للتنظيم بالأسلحة الثقيلة، ليصل إجمالي عدد الأهداف التي قُصفت إلى 1182 هدفًا، منذ انطلاق "درع الفرات".

من جهة أخرى، أكّدت رئاسة الأركان في البيان ذاته أن مقاتلات تابعة لسلاح الجو التركي قصفت ظهر اليوم 3 أهداف لتنظيم "داعش" في منطقتي "المثمنة" و"زيادية"، وتمكنت من تدمير 3 مبانٍ مركزية وتحييد مسلحي التنظيم الموجودين فيها.

ودعمًا لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء.

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير المدينة ومناطق مجاورة لها، كما تم لاحقاً تحرير كل الشريط الحدودي ما بين مدينتي جرابلس وأعزاز السوريتين، وبذلك لم يبقَ أي مناطق متاخمة للحدود التركية تحت سيطرة "داعش".