الائتلاف السوري المعارض يدين اعتقال تنظيم " ب ي د" سياسيين أكرادا

وكالة الأناضول للأنباء
أنقرة
نشر في 29.11.2016 18:11
آخر تحديث في 29.11.2016 20:19

أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، اليوم الثلاثاء، اعتقال تنظيم "ب ي د" الإرهابي (الذراع السوري لتنظيم بي كا كا الإرهابي)، لعضو الهيئة السياسية للائتلاف، عضو المجلس الوطني الكردي، حواس عكيد، ومجموعة من السياسيين الأكراد.

ووصف الائتلاف السوري، هذا الاعتقال بأنه يأتي في سياق "السلوك القمعي المتكرر من قبل مليشيات "ب ي د" ، واستمرارها في ارتكاب الانتهاكات وخطف النشطاء والمعارضين لمواقفه ومشروعه وممارسة سياسة القمع والاستئصال".

وحمّل بيان، صدر عن الائتلاف، اليوم: "قيادة التنظيم مسؤولية هذا الفعل المرفوض وما سينجم عنه".

وطالب: "بالإفراج الفوري عن حواس، ورفيقه جدعان علي، وجميع المختطفين في سجون القمع والطغيان".

وأضاف البيان: "تنسجم سياسات المتسلطين في كل زمان ومكان، وتسعى دوماً لقمع كل مخالفة أو رأي حر، منسجمة في ذلك مع عقلية النظام المجرم في الدكتاتورية والاعتقال وتكميم الأفواه".

واعتقل مقاتلو التنظيم، "عكيد"، ليلة أمس، في بلدة ديريك، بريف الحسكة (شمال شرق)، واقتادوه إلى جهة مجهولة، بعد أن دخل الحسكة، لحضور مؤتمر لحركة الإصلاح السوري (أحد أحزاب المجلس الوطني الكردي)، والذي يشغل فيه المذكور منصب عضو في المكتب السياسي.

فيما اعتقل عناصر التنظيم، أول أمس، في الحسكة أيضًا، جدعان علي، وهو مسؤول رفيع المستوى في المجلس الوطني الكردي السوري.