إسرائيل تنظم ماراثونا دوليا بالقدس في الذكرى الـ50 لاحتلال المدينة

وكالة الأناضول للأنباء
القدس
نشر في 16.03.2017 22:00
آخر تحديث في 16.03.2017 22:39
إسرائيل تنظم ماراثونا دوليا بالقدس في الذكرى الـ50 لاحتلال المدينة

أنهت البلدية الإسرائيلية في مدينة القدس، اليوم الخميس، استعداداتها لإحياء الذكرى الـ50 لاحتلال الشطر الشرقي من المدينة، بتنظيم ماراثون، غدا الجمعة، من المتوقع أن يشارك فيه نحو 30 ألف عداء.

وتحتل مدينة القدس مكانة دينية هامة في العالم الإسلامي، بينما تُعتبر القدس الشرقية، حسب القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، أراضي فلسطينية خاضعة للاحتلال الإسرائيلي.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية) أن البلدية الإسرائيلية في القدس أكملت استعداداتها لسباق الماراثون الدولي السابع، الذي سيجرى غدا الجمعة، في المدينة.

وأشارت الإذاعة إلى أن بعض الشوارع الرئيسية لمدينة القدس ستُغلق اعتبارا من فجر غدا وحتى انتهاء السباق.

كما من المتوقع، حسب الإذاعة، حدوث تشويش (لم توضح مصدره) على حركة السير في الشوارع المؤدية إلى مسار السباق، كما أنه لن يسمح للمركبات التي تقف في مسار المارثون بالسفر حتى انتهائه.

وترفض إسرائيل الاعتراف بالقدس الشرقية التي ضمتها بعد حرب يونيو/حزيران 1967، كأراض محتلة، وتقول إنها جزء من القدس الموحدة "عاصمة إسرائيل".

ويصف مسؤولون فلسطينيون هذا الماراثون بأنه "تهويدي".

والمارثون السنوي لا يتم تحت رعاية جهة دولية معينة، وإن كان يشارك فيه لاعبون دوليون، وتنظمه البلدية الإسرائيلية في القدس الغربية بدعم من الحكومة الاسرائيلية.

وفي السابق، كان الفلسطينيون يردون على المارثون بمحاولة تنظيم سباق موازٍ له في القدس الشرقية، إلا أن الشرطة الإسرائيلية عادة ما كانت تلاحق المشاركين وتمنعهم من المشاركة فيه.