نظام الأسد يقر بالقصف الإسرائيلي على أراضيه.. ويدعي إسقاط مقاتلة إسرائيلية

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 17.03.2017 12:03
آخر تحديث في 18.03.2017 01:59
نظام الأسد يقر بالقصف الإسرائيلي على أراضيه.. ويدعي إسقاط مقاتلة إسرائيلية

اعلن جيش نظام الأسد في بيان نقله الإعلام الرسمي الجمعة أن طائرات حربية إسرائيلية استهدفت فجراً أحد المواقع العسكرية التابعة له على طريق تدمر في وسط سوريا، وذلك بعد إعلان الجيش الإسرائيلي قصفه أهدافاً عدة في سوريا.

وجاء في بيان للجيش نقلته وكالة أنباء النظام السورية الرسمية (سانا) "أقدمت أربع طائرات للعدو الإسرائيلي عند الساعة 2,40 فجر اليوم على اختراق مجالنا الجوي فى منطقة البريج عبر الأراضي اللبنانية واستهدفت أحد المواقع العسكرية على اتجاه تدمر فى ريف حمص الشرقي". كما ادعى جيش النظام في بيانه، أنه قام بإسقاط طائرة حربية إسرائيلية وإصابة أخرى أثناء الهجوم، وهو ما نفته مصادر الجيش الإسرائيلي التي أكدت عدم إصابة أي من مقاتلاتها.

يشار إلى ان صفارات الإنذار التابعة للنظام الجوي قد سمعت في وادي الأردن وعدة مناطق إسرائيلية، تزامناً مع انفجار وصل دويه إلى مدينة القدس.

من جانبه، قال الجيش الإسرائيلي، صباح الجمعة، إن طائراته أغارت على عدد من الأهداف في سوريا خلال ساعات الليلة الماضية. وقال في تصريح مكتوب: "أغارت طائرات سلاح الجو على عدد من الأهداف في سوريا"، دون توضيح ماهية هذه الأهداف.

وأضاف أنه خلال العملية "تم إطلاق عدد من الصواريخ المضادة للطائرات" على الطائرات الإسرائيلية.

وتابع الجيش الإسرائيلي "تم اعتراض أحد الصواريخ من قبل نظام الدفاع الجوي لسلاح الجو الإسرائيلي". ولم يوضح الجيش الإسرائيلي أسباب تنفيذ هذه الغارات.