جنبلاط يلتقي النائب في الكنيست أيمن عودة في باريس

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 03.04.2017 15:47
آخر تحديث في 03.04.2017 22:42
جنبلاط يلتقي النائب في الكنيست أيمن عودة في باريس

التقى عضو الكنيست وزعيم القائمة المشتركة، أيمن عودة، مع الزعيم اللبناني الدرزي، وليد جنبلاط، في العاصمة الفرنسية باريس، نهاية الأسبوع.

وقال عودة في بيان له إن "الحزب التقدمي الاشتراكي بمؤسسه المعلم الكبير كمال جنبلاط هو أكثر الأحزاب دعمًا للقضية الفلسطينية، وإن كانت لنا بعض الرؤى المختلفة، خاصة بالعقد الأخير، ولكن التواصل والنقاش والسعي نحو التقارب هو أمر هام نظرًا إلى أصالة هذا الحزب وتاريخه المشرّف وتضحياته الجسام من أجل القضية الفلسطينية"

وقد شارك في اللقاء الوزير اللبناني وائل أبو فاعور وسفير فلسطين في فرنسا، سلمان الهرفي. ودار الحديث عن القضايا السياسية الراهنة التي تعصف بالمنطقة، لا سيما وضع الفلسطينيين في إسرائيل، وعن أهمية الوحدة الوطنية لكل شرائح المواطنين الفلسطينيين في مواجهة حكومة اليمين ومجمل السياسات الرسمية الإسرائيلية.

وقال عودة: "السيد جنبلاط حيا العرب الدروز في إسرائيل الذين يرفضون كل محاولات المؤسسة الحاكمة لسلخهم عن انتمائهم العربي. وأكد السيد جنبلاط أن دعم القضية الفلسطينية هو نهج ثابت للحزب التقدمي الاشتراكي منذ عهد المعلم الكبير كمال جنبلاط".

جنبلاط الذي يعد واحداً من أهم الشخصيات السياسية اللبنانية وأكثرها نفوذاً، عضو في المعسكر الذي عبَّر عن دعم غير مشروط للقضية الفلسطينية. ويلتقي جنبلاط الكثير من زعماء الطائفة الدرزية في إسرائيل وفي الأردن وهو يدعو الشباب الدرزي إلى عدم الانخراط في الجيش الإسرائيلي. كما حذر دروز إسرائيل من شق الصف الدرزي مما جلب عليه انتقادات واسعة من دروز إسرائيل.

هذا وقد سلم وليد جنبلاط، الشهر الماضي، زعامة الحزب لنجله تيمور، في احتفال حضره رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري.