مقتل قيادي بـ"داعش" روسي الجنسية في الموصل

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 21.04.2017 18:08
آخر تحديث في 21.04.2017 19:29
مقتل قيادي بـداعش روسي الجنسية في الموصل

أعلن قائد الشرطة الاتحادية العراقية، اليوم الجمعة، مقتل مسؤول التفخيخ في تنظيم "داعش" الإرهابي، وهو روسي الجنسية و3 من مرافقيه خلال قصف استهدف مقرهم في الجانب الغربي لمدينة الموصل.

وأوضح الفريق رائد جودت، أنه "تم قتل أبو عبد الرحمن الروسي، مسؤول التفخيخ في تنظيم داعش في حي الزنجيلي بالجانب الغربي للموصل و3 من مرافقيه بقصف صاروخي"، دون تفاصيل.

وفي سياق متصل، كشف جودت أن قوات الشرطة قتلت "14 عنصرا من داعش ودمرت 8 آليات مفخخة، وفككت 55 عبوة ناسفة في عمليات تحرير حي الثورة" غربي الموصل، التي استمرت 3 أيام قبل أن تنتهي أمس.

وأعلن الجيش العراقي، أمس الخميس، تحرير "حي الثورة" بعد قتال مع "داعش" استمر 3 أيام.

من جانبه، قال الملازم أول في الجيش العراقي سمير داود المحسن، للأناضول، إن القوات العراقية حققت تقدما اليوم في حيي "الفاروق" و"الطوب" غربي الموصل.

وكانت القوات العراقية قد تمكنت من خلال حملة عسكرية بدأتها في أكتوبر/تشرين الأول 2016، من استعادة النصف الشرقي للموصل، ومن ثم بدأت في 19 فبراير/شباط الماضي معارك الجانب الغربي.

واستطاعت القوات العراقية، المدعومة من التحالف الدولي، استعادة أكثر من نصف مساحة النصف الغربي للمدينة، وسط تراجع لقدرات "داعش" القتالية بسبب محاصرة المناطق الخاضعة لسيطرته من جميع الجهات واستهداف ضربات طائرات العراق والتحالف الدولي لقواعده، بحسب تصريحات إعلامية لقيادات عسكرية عراقية.