قوات أمريكية تتدخل لفض اشتباكات بين أهالي ريف الرقة وإرهابيي ب ي د

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 03.08.2017 17:51
آخر تحديث في 03.08.2017 20:29
قوات أمريكية تتدخل لفض اشتباكات بين أهالي ريف الرقة وإرهابيي ب ي د

تدخلت قوات أمريكية لفض اشتباكات نشبت بين مقاتلي منظمة "ب ي د" الإرهابية، وسكان بلدة تل السمن، في الريف الشمالي لمحافظة الرقة، شمال شرقي سوريا، بسبب عمليات نهب وسرقة واحتلال للبيوت من قبل مسلحي المنظمة.

وأفاد شهود عيان أن عربات مدرعة أمريكية تقل جنودا أمريكيين، إلى جانب كاسحة ألغام تتجول في البلدة، التي سيطر عليها التنظيم في نهاية 2016، بعد معارك مع تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقالت مصادر في البلدة، إن مقاتلي المنظمة سرقوا العديد من بيوت البلدة منذ دخولهم إليها، كما احتلوا بيوتا أخرى.

وأشاروا إلى أنه لدى عودة الأهالي قبل نحو 3 أشهر إليها ورؤيتهم ما حل في بيوتهم بدأ التوتر بين الطرفين.

وتابعت المصادر أن التوتر تفاقم مع الزمن إلى أن تحول إلى اشتباك بين الطرفين سقط فيه عدد من الجرحى، ما دفع القوات الأمريكية المتمركزة قرب البلدة للتدخل لفض الاشتباكات.

وأكدت المصادر أن القوات الأمريكية تواصل دورياتها في البلدة، مع استمرار حالة التوتر بين الطرفين.

وسيطرت منظمة "ب ي د" الإرهابية، منذ أواخر العام الماضي، على مساحات واسعة من ريف الرقة، بدعم أمريكي بري وجوي ولوجستي مباشر، فيما تشهد مدينة الرقة حالياً اشتباكات قوية بين التنظيمين الإرهابيين