إسرائيل تفرج عن موظف فلسطيني كبير في الأمم المتحدة

وكالة الأنباء الفرنسية
إسطنبول
نشر في 08.08.2017 19:09
آخر تحديث في 08.08.2017 21:58
إسرائيل تفرج عن موظف فلسطيني كبير في الأمم المتحدة

أفرجت السلطات الإسرائيلية اليوم الثلاثاء عن موظف فلسطيني كبير في الأمم المتحدة دون توجيه أي تهمة له بعد اعتقاله لنحو شهر لدى مغادرته معبر بيت حانون (ايريز) في شمال قطاع غزة، وفق عائلته ومنظمة غير حكومية.

واعتقل سراح حمدان تمراز (61 عاما) نائب مدير مكتب إدارة الأمم المتحدة لشؤون السلامة والأمن في القطاع في أوائل تموز/يوليو الماضي عند خروجه من القطاع إلى إسرائيل.

وقال ابنه خالد تمراز "تم الإفراج بعد ظهر اليوم عن والدي بعد قرار من المحكمة الإسرائيلية ولم يتم توجيه أية تهم إليه" دون مزيد من التفاصيل.

دخل تمراز في وقت لاحق من بعد ظهر الثلاثاء إلى قطاع غزة دون أن يتحدث مع وسائل الإعلام.

ولم يصدر أي تعليق فوري من جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (الشين بيت) حول ذلك.

وكانت التفاصيل حول الاتهامات الموجهة لتمراز تخضع لأمر إسرائيلي بحظر النشر.

وكانت السلطات الإسرائيلية اعتقلت العام الماضي مدير فرع منظمة "وورلد فيجن" المسيحية الأمريكية الدولية في غزة محمد الحلبي متهمة إياه بتحويل مساعدات نقدية وعينية بملايين الدولارات خلال السنوات الأخيرة إلى حركة حماس وجناحها العسكري في قطاع غزة. وما زال الحلبي معتقلا في إسرائيل.

وأفرجت إسرائيل في كانون الثاني/يناير الماضي عن وحيد البرش وهو مهندس فلسطيني يعمل في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في غزة، بعد انتهاء فترة سجنه في إسرائيل إثر إدانته بمساعدة حركة حماس في غزة.

وشهد قطاع غزة المحاصر ثلاث حروب مدمرة بين عامي 2008 و2014 بين الجيش الإسرائيلي والفصائل الفلسطينية منذ سيطرة حماس على القطاع عام 2007.

ويعتمد أكثر من ثلثي سكان القطاع المحاصر والفقير والبالغ عددهم نحو مليوني شخص على المساعدات الانسانية.