خمسة قتلى بسقوط قذيفة بالقرب من مدخل معرض دمشق الدولي

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 20.08.2017 17:40
آخر تحديث في 20.08.2017 17:58
خمسة قتلى بسقوط قذيفة بالقرب من مدخل معرض دمشق الدولي

قتل خمسة أشخاص اثر سقوط قذيفة الأحد قرب مدخل معرض دمشق الدولي الذي فتح أبوابه هذا الأسبوع بعد غياب استمر خمس سنوات، بحسب ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ويقع المعرض الذي تنظمه الحكومة التابعة للأسد بهدف استقطاب الاستثمارات الإجنبية لانعاش الحياة الاقتصادية المدمرة في البلاد، عند أطراف الغوطة الشرقية، معقل الفصائل المقاتلة في ريف العاصمة.

وكان تلفزيون الأسد اعلن "سقوط قذيفة بالقرب من مدخل مدينة المعارض ما أدى إلى اصابة عدد من المواطنين،" بدون الاشارة الى سقوط قتلى.

وبث التلفزيون عددا من اللقاءات المباشرة عند مدخل المعرض بدون الاشارة الى الحادث او تصوير مكان سقوط القذيفة.

واوردت صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي تعنى بحوادث سقوط قذائف على العاصمة مقتل أربعة اشخاص وجرح أربعة آخرين.

واكد مصدر في مشفى مدينة جرمانا (ريف دمشق) لوكالة فرانس برس رؤيته "قتلى وجرحى في حالة ذعر".

وروى اياد جابر وهو سوري في التاسعة والثلاثين من العمر يعمل في جناح للنسيج في المعرض "كنا نستعد لاستقبال الزوار وسمعت انفجارا (...) ثم رأيت دخانا عند مدخل المعرض".

وافتتح الخميس المعرض الذي كان يعد قبل النزاع اكبر حدث اقتصادي في سوريا والاقدم في منطقة الشرق الاوسط. وتعود آخر دورة له لصيف عام 2011 اي بعد اشهر عدة من اندلاع الحركة الاحتجاجية.