تأجيل محادثات أستانا إلى منتصف الشهر القادم

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 22.08.2017 14:48
آخر تحديث في 23.08.2017 17:06
الدمار في مدينة درعا- جنوب (الفرنسية) الدمار في مدينة درعا- جنوب (الفرنسية)


أعلنت كازاخستان، اليوم الثلاثاء، تأجيل موعد محادثات أستانا بين الأطراف السورية حتى منتصف الشهر القادم، مبدئياً.

وأفادت وزارة خارجية كازاخستان عبر موقعها على فيسبوك أنه سيتم تحديد تاريخ المحادثات خلال اجتماع يعقد هذا الشهر بين خبراء من روسيا وتركيا وإيران، مشيرة إلى أنه "مبدئيا، قد تكون منتصف أيلول/سبتمبر تقريبا؛ بعدما كانت روسيا تخطط لعقدها نهاية الشهر الجاري".

وأوضحت الوزارة أن الإعلان كان نقلا عن تصريحات وزير خارجية كازاخستان خيرت عبد الرحمنوف للصحافيين على هامش اجتماع للحكومة والذي أكد أن تغيير التاريخ يستند إلى "معلومات وصلت من روسيا".

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف للصحافيين في موسكو الاثنين إن الاجتماع على مستوى الخبراء سيعقد "بحلول نهاية الشهر الجاري أو مطلع أيلول/سبتمبر".

ولم يعط تاريخا محددا لمحادثات أستانا الفعلية علماً أن روسيا كانت تخطط لانعقاد جولة جديدة من المحادثات في أستانا أواخر آب/اغسطس الجاري.

وكان مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا ستافان دي مستورا أعرب عن أمله في إطلاق محادثات سلام "حقيقية وجوهرية" في تشرين الأول/أكتوبر بين الحكومة السورية ومعارضة موحدة لم تتشكل بعد.

وقد اجتمعت المعارضة، في السياق، أمس في الرياض على مدار يومين، ضم وفد الهيئة العليا للمفاوضات ومنصتي القاهرة وموسكو لتشكيل وفد موحد للمعارضة في مفاوضات جنيف، وقد صرح مصدر مطلع في المعارضة السورية اليوم إن الاجتماع "انتهى دون اتفاق" مشيراً إلى أن "ممثلي مجموعة موسكو رفضوا الإقرار بأي نص يشير إلى مطلب الشعب السوري برحيل رئيس النظام بشار الأسد، وأن لا يكون له أي دور في المرحلة الانتقالية".