مركز عمّان لمراقبة اتفاق خفض التوتر في جنوب سوريا يبدأ العمل رسمياً

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 23.08.2017 17:14
آخر تحديث في 23.08.2017 22:34
(من الأرشيف) (من الأرشيف)

ضمن إجراءات تطبيق اتفاق مناطق خفض التوتر في سوريا، لا سيما اتفاق الجنوب السوري الذي تم برعاية روسية أمريكية أردنية،

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الأربعاء أن مركز عمّان لمراقبة اتفاق خفض التوتر في جنوب سوريا قد بات جاهزاً للعمل.

وأوضحت الوزارة في بيان أنّ المركز سيتولى مهمة مراقبة وقف إطلاق النار في مدينتي درعا والقنيطرة.

وأضاف البيان أنّ المركز سيدعم عملية إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق الجنوبية.

بدوره أكد الأردن مباشرة المركز عمله اليوم، وذلك في بيان للناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين. وقال البيان إن المركز باشر عمله "بمشاركة ممثلين عن الأردن وروسيا والولايات المتحدة".

ويأتي هذا الإعلان عقب لقاء أمس الثلاثاء في عمّان جمع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مع كل من جاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأمريكي ومساعد الرئيس والممثل الخاص للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات ونائبة مستشار الأمن القومي دينا باول.

وكانت الدول الثلاث اتفقت على إنشاء المركز ضمن الخطوات التي أقرها اتفاق دعم وقف إطلاق النار الموقع في عمّان بتاريخ 7 يوليو/ تموز الماضي بهدف مراقبة وتثبيت وتعزيز وقف إطلاق النار في جنوب سوريا، وصولاً إلى إقامة منطقة خفض تصعيد في الجنوب السوري.

وتأتي تلك التطورات، بعد سريان اتفاق لوقف إطلاق النار بين قوات النظام السوري وقوات معارضة جنوب غربي سوريا، في التاسع من يوليو/تموز الماضي.

وتم التوصل إلى الاتفاق بفضل اجتماعات غير معلنة، استمرت على مدار أشهر، بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والأردن، ويشمل محافظات درعا والقنيطرة والسويداء.