مقتل 12 مدنياً في غارة للنظام السوري على إدلب

وكالة الأناضول للأنباء
إدلب
مقتل 12 مدنياً في غارة للنظام السوري على إدلب

قُتل 12 مدنياً وجُرح 30 آخرين، في قصف نفذته مقاتلة تابعة للنظام السوري بريف إدلب شمالي سوريا، إحدى مناطق "خفض التوتر".
وأفادت مصادر في المنطقة، أن الطائرة أقلعت من مطار الشعيرات بريف حمص وسط سوريا، وأغارت على قرية "حاس" في ريف إدلب الجنوبي، ما أسفر عن سقوط 12 مدنياً وجرح 30 آخرين.

وتسبب القصف، بدمار كبير في عدد من منازل القرية، وسط استمرار طواقم الدفاع بأعمال رفع الأنقاض وإزالة الركام.

تجدر الإشارة أن القوات الروسية أيضاً تنفذ بين الفينة والأخرى غارات في إدلب، وكثفت من وتيرتها خلال الأشهر الأخيرة، لدعم حملة لقوات النظام والمليشيات الأجنبية المتحالفة معه للتوغل في المحافظة الواقعة تحت سيطرة المعارضة.

وبلغ عدد القتلى من المدنيين، جرّاء القصف في المحافظة، خلال يناير/كانون الثاني الماضي، 211 شخصا، فضلا عن إصابة ألف و447 آخرين.

وتشكل محافظة إدلب مع ريف حلب الغربي وأجزاء من ريف حماة الشمالي، إحدى مناطق "خفض التوتر" التي تم الاتفاق عليها في محادثات العاصمة الكازخية آستانة، العام الماضي، بضمانة كل من تركيا وروسيا وإيران.