تيلرسون يبحث مع المعارضة السورية في عمان محاسبة الأسد لاستخدام "الكيميائي"

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
تيلرسون وسط أعضاء وفد المعارضة السورية في عمان تيلرسون وسط أعضاء وفد المعارضة السورية في عمان

عقد وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون اجتماعاً، الأربعاء في عمان، مع وفد من هيئة التفاوض السورية المعارضة برئاسة نصر الحريري، قالت المعارضة إنها ركزت خلاله على "محاسبة مجرمي الحرب ومحاسبة النظام لاستخدامه السلاح الكيميائي".

وضم وفد المعارضة في الاجتماع المغلق الذي عقد في أحد فنادق عمان الكبرى إلى جانب الحريري كلاً من حسن عبد العظيم رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية وعبد الاله فهد وعباب خليل وفدوى العجيلي من تحالف قوى المعارضة.

وقبل وصول تيلرسون التقى ديفيد ساترفيلد وريتش اوتزن من الخارجية الأميركية أعضاء الوفد السوري وتحدثا معهم حول مؤتمر الحوار السوري في منتجع سوتشي الروسي الذي اختتم أعماله في 31 كانون الثاني/ يناير الماضي وأخبروهم بأن الوزير رحب بأفكارهم حول سير الأمور، بحسب فرانس برس.

ثم وصل تيلرسون الذي صافح أعضاء الوفد وقال: "أنا سعيد بلقائكم"، ثم التقط معهم بعض الصور التذكارية قبل أن يدخلوا في اجتماع مغلق.

وأشار الحريري في تغريدة، عقب انتهاء الاجتماع، إلى عقد "لقاء هام مع وزير الخارجية الأمريكي ركزنا فيه على ضرورة البدء الفوري بتطبيق البنود الإنسانية، ومحاسبة مجرمي الحرب، وضرورة التحرك لمحاسبة النظام لاستخدامه السلاح الكيميائي، والالتزام بالعملية السياسية في جنيف والالتزام باتفاقيات خفض التصعيد".

وقاطعت هيئة التفاوض السورية المعارضة مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي استضافته ورعته روسيا في 30 يناير/ كانون الثاني الماضي، أسفر عن الاتفاق على تشكيل لجنة لإعادة صياغة الدستور السوري.

وأعلن مبعوث الأمم المتحدة الى سوريا ستافان دي ميستورا في ختام مؤتمر سوتشي أن اللجنة الدستورية المتفق عليها ستضم ممثلين لهيئة التفاوض المعارضة المشاركة في محادثات جنيف.