هل تعرض وزير الخارجية الأمريكي لـ"إهانة دبلوماسية" في لبنان؟

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
هل تعرض وزير الخارجية الأمريكي لـإهانة دبلوماسية في لبنان؟

قال مكتب الإعلام في الرئاسة اللبنانية، اليوم الخميس، إن "كافة الأصول البروتوكولية اعتمدت في استقبال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، قبل ظهر اليوم، في قصر بعبدا".

جاء ذلك في بيان توضيحي حول صور لتيلرسون، نشرت على وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، وهو ينتظر في قاعة الاستقبال بالقصر الرئاسي قدوم نظيره اللبناني جبران باسيل، والرئيس ميشال عون.

وأوضح البيان، أنه "لم يحصل أي خلل أو تقصير بروتوكولي، وكل ما يتم تداوله لا أساس له من الصحة، حتى إن الوزير الضيف حرص على التدوين في سجل التشريفات شكره على الاستقبال الحار الذي لقيه في قصر بعبدا".

وشكر تيلرسون، في كلمة دوّنها في السجل الرئاسي، الرئيس عون على "الاستقبال الحار، والمحادثات الصريحة، والمفتوحة، والمثمرة التي أجريناها".

وقال إن "الولايات المتحدة تقف إلى جانب الشعب اللبناني، من أجل لبنان حر وديمقراطي".

وتمنّى الوزير الأمريكي، "الاستقرار والازدهار للبنان"، حسب البيان ذاته.

وغادر تيلرسون، الذي زار لبنان لساعات، إلى تركيا، ليختم بها زيارة شرق أوسطية شملت أيضًا مصر والكويت والأردن.