مسؤول يمني: ندرس توجيه طلب للأمم المتحدة لطرد الإمارات من التحالف العربي

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 06.05.2018 10:46
آخر تحديث في 06.05.2018 20:54
جنود إماراتيون في سقطرى اليمنية جنود إماراتيون في سقطرى اليمنية

قال مسؤول يمني رفيع، إن حكومة بلاده "تدرس توجيه طلب إلى الأمم المتحدة لطرد الإمارات من التحالف العربي"، وذلك على خلفية نشر أبوظبي قوات في جزيرة سقطرى، ما أثار توتراً بين الجانبين.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس"، عن مسؤول يمني رفيع المستوى (لم تسمّه)، قوله السبت، إن "التحالف الرسمي بين اليمن والإمارات قد يكون وصل إلى نهايته".

وأضاف أن حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي "تدرس توجيه طلب إلى الأمم المتحدة، لطرد الإمارات من التحالف العربي"، الذي تقوده السعودية.

وأشار المسؤول إلى أن "حكومة بلاده لم تكن على اطلاع على الإطلاق على نوايا الإمارات"، في إشارة إلى تحرك أبوظبي عسكرياً في سقطرى اليمنية.

وكانت الحكومة اليمنية هي التي دعت الأمم المتحدة في البداية إلى السماح للتحالف الذي تقوده السعودية بالتدخل في اليمن في مارس/ آذار 2015.

يشار إلى أن الخلاف بين الحكومة اليمنية والإمارات بدأ يتفاقم منذ عام، بعد إقالة الرئيس هادي، لمحافظ عدن المحسوب على أبوظبي، عيدروس الزبيدي، فيما اتهم عدد من الوزراء في الحكومة الشرعية، لأول مرة، الأشهر الماضية، الإمارات بدعم ما أسموها بالجيوش المناطقية خارج إطار الدولة، وعرقلة وصول الأموال الحكومية والرواتب إلى ميناء عدن.