في الجمعة السابعة.. الجيش الإسرائيلي يقتل فلسطينياً ويصيب 448 آخرين

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 11.05.2018 18:55
آخر تحديث في 11.05.2018 21:56
في الجمعة السابعة.. الجيش الإسرائيلي يقتل فلسطينياً ويصيب 448 آخرين

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية وفاة فلسطيني، فيما أصيب 448 آخرين بجراح مختلفة وبالاختناق جرّاء استهداف الجيش الإسرائيلي المتظاهرين السلميين قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل.

وقال أشرف القدرة، المتحدث باسم الصحة، في غزة في بيان له، إن الفلسطيني جبر سالم أبو مصطفى (40 عاما) توفي بعد تعرضه للرصاص الحي في منطقة الصدر على حدود مدينة خانيونس جنوبي القطاع.

كما قال القدرة، إن عدد الجرحى ارتفع إلى 448 فلسطينياً، بجراح مختلفة وبالاختناق، مبينا أن 186 وصلوا المشافي، فيما تمت معالجة البقية في النقاط الطبية المنتشرة قرب المنطقة الحدودية.

وأوضح أن جراح 7 خطيرة، فيما وصفت البقية ما بين المتوسطة والطفيفة.

ومنذ صباح اليوم، توافد الفلسطينيون، نحو مخيمات "العودة" (الخمسة)، للمشاركة في الجمعة السابعة من مسيرة العودة، والتي أطلقت عليها الهيئة الوطنية العليا للمسيرة اسم "جمعة الإعداد والنذير".

وبدأت مسيرات العودة، في 30 مارس/آذار الماضي، حيث يتجمهر آلاف الفلسطينيين، في عدة مواقع قرب السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

ومن المقرر أن تصل فعاليات مسيرة العودة ذروتها في 14-15 مايو/ أيار الجاري (ذكرى قيام دولة إسرائيل، والمعروف بالنكبة عند الفلسطينيين)، تحت اسم "مليونية العودة".

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك الفعاليات السلمية بالقوة، ما أسفر عن مقتل 49 فلسطينياً وإصابة الآلاف.