القوات الفرنسية تنشر 6 مدافع بمناطق سيطرة "ب ي د" الإرهابي في سوريا

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 19.05.2018 18:46
آخر تحديث في 19.05.2018 19:30
إنفوجرافيك نشرته وكالة الأناضول لمواقع انتشار القوات الفرنسية في مناطق ب ي د إنفوجرافيك نشرته وكالة الأناضول لمواقع انتشار القوات الفرنسية في مناطق ب ي د

أفادت مصادر محلية للأناضول، أنّ جنوداً فرنسيين نشروا بطاريات 6 مدافع قرب قرية "باغوز" الخاضعة لسيطرة منظمة "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابية بمحافظة دير الزور السورية.

كما نشرت القوات الفرنسية مزيداً من تعزيزاتها العسكرية في مناطق منبج والحسكة وعين عيسى والرقة، بحسب المصادر ذاتها.

وسبق أن نشرت وكالة الأنباء الفرنسية، خبراً في 9 حزيران/ يونيو 2016، نقلا عن وزارة دفاع بلادها، قالت فيه إن قوات خاصة فرنسية تؤدي مهام شمالي سوريا بالمناطق التي يسيطر عليها إرهابيو "ي ب ك/بي كا كا".

وشهدت مناطق سيطرة "ب ي د" في الآونة الأخيرة زيادة كبيرة في عدد القوات الفرنسية التي دخلت من العراق، حيث شوهدت عشرات من المصفحات تحمل جنوداً أثناء تجولها في مدينة منبج شرقي محافظة حلب (شمال)، ومحافظتي دير الزور، والحسكة (شمال شرق)، ومدن وبلدات خاضعة لسيطرة "ب ي د" الإرهابي.

وتتمركز القوات الفرنسية بشكل رئيسي في تلة مشتى النور، جنوب مدينة عين العرب، وناحية صرين وجميعها بريف حلب، وبلدة عين عيسى، وقرية خراب العاشق، شمالي محافظة الرقة (شمال).

تجدر الإشارة أنّ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، استقبل في 29 مارس/آذار الماضي، وفدا من إرهابيي "ي ب ك/بي كا كا"، تحت مسمى "قوات سوريا الديمقراطية".

وعقب الاستقبال، أصدر قصر الإليزيه بياناً، جاء فيه أنّ ماكرون "يرغب في إقامة حوار بين قوات سوريا الديمقراطية (عمودها الفقري تنظيم ي ب ك/بي كا كا الإرهابي)، وتركيا، بدعم من فرنسا والمجتمع الدولي"، الأمر الذي رفضته أنقرة.