بنغازي.. انفجار سيارة مفخخة بالقرب من معرض "صنع في سوريا"

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 25.05.2018 13:04
(رويترز) (رويترز)

انفجرت سيارة مفخخة فجر اليوم الجمعة، وسط مدينة بنغازي، شرقي ليبيا، موقعة 6 قتلى على الأقل وأكثر من 20 إصابة؛ علماً أن التفجير حصل بالقرب من معرض "صنع في سوريا"، الذي تنظمه حكومة الأسد في المدينة.

وفي تصريح للأناضول قال النقيب طارق الخراز المتحدث باسم الغرفة الأمنية المشتركة بنغازي الكبرى (قوات مشتركة من الجيش والشرطة تؤمن المدينة) إن "ست مدنيين قتلوا في انفجار سيارة مفخخة بشارع جمال وسط بنغازي ".

وتخضع بنغازي لسيطرة "الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر، المقرب من مصر.

واتهم الخراز الجماعات الإرهابية بالوقوف وراء الجريمة مشيرا أن "الموقع يشهد معرضا دوليا للصناعات السورية يقيمه وفد سوري كان قد انطلق الأربعاء ".

وتابع "منفذو الجريمة يريدون إرسال رسالة للعالم أن بنغازي غير آمنه لذلك يقيمون تفجيرات لتخويف الزوار الأجانب من القدوم لبنغازي " مشيرا أن "تحقيقات بدأت حول الحادث لمعرفة المزيد من ملابساته ".

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن التفجير حتى الساعة 00.53 (تغ).

وكان "الجيش الوطني الليبي" تمكن في العام 2017 من إلحاق الهزيمة بالجماعات المتطرفة التي استولت على بنغازي عام 2014، بعد ثلاث سنوات من المعارك الدامية.

وفي السابع من أيار/مايو الجاري أطلق حفتر هجوما واسعا لتحرير مدينة درنة الساحلية التي تعد 150 الف نسمة وتقع على بعد ألف كلم شرق طرابلس ويسيطر عليها اسلاميون وجهاديون منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

ودرنة هي الوحيدة في شرق ليبيا خارج سيطرة "الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير حفتر الذي يدعم حكومة موازية تمارس السلطة في شرق ليبيا وتتحدّى حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا ومقرّها طرابلس.