المعارضة السورية في درعا تستأنف التفاوض مع روسيا بوساطة أردنية

ديلي صباح ووكالات
إٍسطنبول
نشر في 01.07.2018 11:31
آخر تحديث في 01.07.2018 11:49
المعارضة السورية في درعا تستأنف التفاوض مع روسيا بوساطة أردنية

استأنف فصائل الجيش السوري الحر العاملة في جنوب سوريا المفاوضات مع ضباط روس في بلدة بصر الحرير التابعة لمحافظة درعا، والخاضعة لسيطرة المعارضة، في ظل وساطة أردنية، على ما أعلن متحدث باسم الفصائل.

وقال إبراهيم الجباوي، المتحدث باسم غرفة العمليات المركزية التابعة للجيش السوري الحر، لرويترز، إن فريقاً يمثله يعقد حالياً محادثات مع الضباط الروس في بلدة بصر الحرير، وذلك بعد يوم من فشل الجولة الأولى من المفاوضات.

وانهارت المحادثات التي جرت السبت، بين الجانب الروسي وممثلي الفصائل، بعد إصرار روسيا على استسلام المعارضة بالكامل، وهو ما رفضته الأخيرة بشكل قاطع.

وتشن قوات الأسد مدعومة بالمليشيات الأجنبية وغطاء جوي روسي عملية عسكرية واسعة ضد مناطق سيطرة المعارضة في درعا والقنيطرة، ما أدى إلى وقوع عشرات القتلى والجرحى ونزوح ما يزيد على 160 ألفاً من منازلهم باتجاه الحدود مع الأردن وإسرائيل.