الجيش الإسرائيلي يصيب فلسطينيا رفع علم تركيا على حدود غزة

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 03.07.2018 22:06
آخر تحديث في 04.07.2018 01:39
الجيش الإسرائيلي يصيب فلسطينيا رفع علم تركيا على حدود غزة

أصاب الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، شابا فلسطينيا رفع علم تركيا على مقربة من السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، خلال مشاركته في مسيرات "العودة".

وأفاد مراسل الأناضول بالمكان، أن الجيش الإسرائيلي أصاب فلسطينيا في قدمه أثناء رفعه علم تركيا بالقرب من السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل.

ورصدت عدسة الأناضول مشهد إصابة الشاب أثناء رفعه للعلم التركي.

ورغم إصابته، إلا أن الفلسطيني ظل متمسّكا برفع العلم التركي أثناء نقله من قبل الطواقم الطبية إلى سيارة الإسعاف.

وخلال مسيرات "العودة" على حدود غزة، رفع العديد من الشبان صورا للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وعلم بلاده، في رسالة دعم ومحبة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، أن الجيش الإسرائيلي أصاب العشرات بجراح مختلفة وبالاختناق، خلال مظاهرات سلمية قرب السياج الأمني الفاصل بين شرقي قطاع غزة وإسرائيل.

وتوافد المئات من الفلسطينيات، اليوم، نحو مخيمات "العودة"، قرب السياج الحدودي الفاصل بين غزة وإسرائيل، للمشاركة في الفعاليات المستمرة منذ نهاية مارس/ آذار الماضي.

وأطلقت لجنة المرأة في "الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار" (غير حكومية) اسم "فلسطينيات من أجل العودة وكسر الحصار"، على فعاليات اليوم.

ويطالب المتظاهرون بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هُجروا منها عام 1948.

كما يطالبون برفع الحصار الإسرائيلي المفروض منذ 12 عامًا على غزة، حيث يعيش أكثر من مليوني نسمة يعانون أوضاعًا معيشية وصحية متردية جدا.

ويقمع الجيش الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية، ما أسقط أكثر من 130 شهيدًا، وما يزيد على 14 ألف مصاب، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.