مقديشو.. مقتل 10 أشخاص في هجوم استهدف "الداخلية" الصومالية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 07.07.2018 13:18
آخر تحديث في 07.07.2018 14:25
مقديشو.. مقتل 10 أشخاص في هجوم استهدف الداخلية الصومالية

قتل 10 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون، اليوم السبت، في هجوم مزدوج بسيارة مفخخة وإطلاق نار، استهدف مقر وزارة الداخلية الصومالية في العاصمة مقديشو، بحسب مصادر شرطية.

وأوضحت مصادر في الشرطة، أن مسلحين من حركة "الشباب"، نفذوا هجوماً بسيارة مفخخة وإطلاق نار، استهدف مقر وزارة الداخلية الذي يتمتع بحراسة أمنية مشددة.

وأفادت المصادر ذاتها، أن انتحارياً كان يقود سيارة مفخخة، استهدف مقر وزارة الداخلية والشؤون الفيدرالية، بالقرب من القصر الرئاسي وسط مقديشو.

وعقب التفجير، اقتحم عدد من مسلحي الحركة مقر الوزارة، بعد تبادل لإطلاق النار مع القوات الأمنية الموجودة في المكان.

وحسب الحصيلة الأولية أكد المصدر الشرطي، أن التفجير أسفر عن مقتل 10 أشخاص على الأقل، بينهم جنود حكوميين، وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

وأشار المصدر أن الخسائر البشرية جراء التفجير مرشحة للارتفاع، نظراً لكثافة السيارات التي كانت تصطف عند نقطة تفتيش قرب الوزارة.

وتمكنت قوات الأمن الخاصة، من إنقاذ عشرات من موظفي الوزارة ممن كانوا محتجزين في موقع التفجير، فيما يسمع أصوات تبادل إطلاق النار كثيف بين المهاجمين والقوات الأمنية.

كما ألحق التفجير خسائر مادية كبيرة بمقر الوزارة، ودمر مطعماً وفندق "خانا خزان" القريب من الوزارة.

من جانبها أعلنت حركة "الشباب" على موقع "صومال ميمو" التابع لها، مسؤوليتها عن الهجوم.