وفد من ميليشيا قسد في دمشق في محاولة للتقرب من نظام الأسد

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 27.07.2018 11:10
عناصر من قسد التي يشكل تنظيم ب ي د الإرهابي عمودها الفقري (رويترز) عناصر من قسد التي يشكل تنظيم ب ي د الإرهابي عمودها الفقري (رويترز)

يصل وفد من ما بعرف باسم مجلس سوريا الديمقراطية، الجناح السياسي لميليشيا قوات سوريا الديمقراطية، إلى دمشق اليوم لبحث مستقبل المناطق التي سيطرت عليها منذ بدء الصراع في سوريا، وفق ما نقلته وكالة فرانس برس الجمعة.

وقال الرئيس المشترك للمجلس، رياض درار، لفرانس برس "يزور وفد من مجلس سوريا الديمقراطية دمشق بناء على طلب الحكومة السورية في زيارة رسمية هي الأولى " مضيفاً "نعمل للوصول إلى الحل بخصوص شمال سوريا".

هذا وقد حرصت قسد، التي يشكل تنظيم ب ي د الإرهابي، الذراع السوري لتنظيم ب كا كا الإرهابي عمودها الفقري، عدم المواجهة المباشرة مع النظام السوري أو قتاله طوال السنوات الماضية في حين قاتلت فصائل الجيش الحر المعارض واستولت على قرى ومناطق بدعم أمريكي وبحجة قتال تنظيم داعش الإرهابي حتى باتت تسيطر على ثلث الأراضي السورية.

وقد انتشرت في الآونة الأخيرة أنباء عن نية الأكراد السوريين الحوار مع نظام دمشق بعد ازدياد مخاوفهم من أن تتخلى حليفتهم واشنطن عنهم.

كما سبق لقيادي في قسد أن أعلن استعدادهم للمشاركة في أي هجوم على فصائل المعارضة في إدلب تحت قيادة جيش النظام السوري، كما نقلت وكالة رويترز، وبالتالي المشاركة في عمليات عسكرية ضد القوات التركية.