المبعوث الأمريكي إلى سوريا: هناك أدلة على تحضير الأسد لـ"استخدام الكيماوي" في إدلب

وكالة الأناضول للأنباء
واشنطن
نشر في 07.09.2018 10:31
آخر تحديث في 07.09.2018 10:36
المبعوث الأمريكي إلى سوريا: هناك أدلة على تحضير الأسد لـاستخدام الكيماوي في إدلب

قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، الخميس، إن هناك "العديد من الأدلة بوجود تحضير من قبل النظام السوري لأسلحة كيميائية في محيط إدلب".

وفي تصريحات للصحفيين، حذر "جيفري" من خطورة الوضع في محافظة إدلب ومحيطها، شمال غربي سوريا، وفق إعلام أمريكي.

وأضاف، بحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية؛ أن أي هجوم على المعقل الكبير الأخير للمعارضة في سوريا سيكون "تصعيدًا متهورًا".

وفي الأيام القليلة الماضية، توالت تحذيرات دولية من عواقب إقدام النظام السوري وحلفاؤه على مهاجمة إدلب، وهي آخر منطقة تسيطر عليها المعارضة، وتضم نحو 4 ملايين مدني، بينهم مئات آلاف النازحين.

ورغم إعلان إدلب "منطقة خفض توتر" في مايو/أيار 2017 بموجب اتفاق بين الدول الضامنة (تركيا وروسيا وإيران)، إلا أن النظام والقوات الروسية يواصلان قصفها بين الفينة والأخرى، وبوتيرة متصاعدة مؤخرًا.