"ب ي د" الإرهابي يقتل 7 مدنيين في الرقة بعد اقتحام قريتهم

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 24.09.2018 17:19
آخر تحديث في 24.09.2018 21:17
ب ي د الإرهابي يقتل 7 مدنيين في الرقة بعد اقتحام قريتهم

قتل تنظيم "ب ي د/ بي كا كا" الإرهابي خلال اليومين الماضيين 7 مدنيين من قرية "الخاتونية" غربي محافظة الرقة شرقي سوريا، بعد اقتحام القرية بعشرات العناصر.

وقالت مصادر محلية لوكالة الأناضول، اليوم الاثنين، إن عملية الاقتحام جاءت بعد احتجاج الأهالي على وجود التنظيم في منطقتهم، وشنه حملة اعتقالات طالت شبانا لتجنيدهم إجباريا في صفوفه.

وأفادت المصادر أن مقاتلي التنظيم دخلوا قبل ثلاثة أيام للقرية ليلاً وفتشوا منازلها بحثا عن شباب لسوقهم للخدمة في صفوفه.

وأثارت هذه الإجراءات سخط السكان الذين خرجوا في احتجاجات وأحرقوا مقر التنظيم في القرية وثلاث سيارت تابعة له.

وأشارت المصادر أن التنظيم جلب في اليوم التالي تعزيزات كبيرة إلى محيط القرية، وحاصرها ليقتحمها فيما بعد، ويقتل 7 من المحتجين، ويحرق عددا من البيوت، كما اعتدى بالضرب على نساء وأطفال.

وأكدت المصادر أن مقاتلي "ب ي د" الإرهابي مازالوا يحاصرون القرية، وسط مخاوف من اقتحامها مجددا.

من جانب آخر، تظاهر أهالي قرية "سويدان جزيرة" في محافظة دير الزور (شرق)، بعد قيام مقاتلي التنظيم بحرق عدد من المحال، وهدم مدخل المدينة.

ولفتت المصادر أن الأهالي أشعلوا الإطارات في شوارع القرية، وتحصنوا خلف دخانها، فيما أطلق عناصر التنظيم الإرهابي النار بشكل عشوائي لتفريقهم وسط استمرار التوتر.

ومنذ أكثر من سنتين يتبع تنظيم "ب ي د/بي كا كا" الإرهابي سياسة التجنيد الإجباري، فإضافة إلى الشباب، جنّد عددا كبيرا من الأطفال والنساء في صفوفه.

ويسيطر ما يسمى "قوات سوريا الديمقراطية" التي يشكل مسلحو التنظيم عمادها على نحو ربع البلاد، وانتزعت أغلب المناطق من يد تنظيم "داعش" الإرهابي بمساعدة قوات أمريكية.

وتشمل تلك المناطق معظم مساحات محافظات دير الزور الحسكة والرقة، فضلا عن أجزاء من شرقي محافظة حلب.