عقب فاجعة غرق العبارة.. رئيس الوزراء العراقي يطلب إقالة محافظ الموصل

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 23.03.2019 11:57
عقب فاجعة غرق العبارة.. رئيس الوزراء العراقي يطلب إقالة محافظ الموصل

طلب رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، من مجلس النواب، إقالة محافظ نينوى، نوفل العاكوب، ونائبيه، بسبب "الإهمال والتقصير"، على خلفية حادثة العبارة المنكوبة.

وفي بيان أصدره عبد المهدي فجر السبت، أوضح عبد المهدي أن أسباب الإقالة هي: "الإهمال والتقصير الواضحين في أداء الواجب والمسؤولية، ووجود تحقيقات تثبت التسبب بالهدر بالمال العام واستغلال المنصب الوظيفي".

واستند البيان في هذا الاقتراح، إلى نص قانون المحافظات، الذي يخول لمجلس النواب إقالة المحافظ ونائبيه بالأغلبية المطلقة، بناءاً على اقتراح رئيس الوزراء.

وفي وقت سابق، قرر مجلس محافظة نينوى، إحالة العاكوب إلى التحقيق على خلفية الحادثة واعتداء رجال حمايته على المواطنين الغاضبين بشأنها.

ودهس موكب محافظ نينوى، الجمعة، اثنين من أقارب ضحايا عبّارة الموصل أثناء فرار الموكب من الأهالي الغاضبين في موقع الحادث، حسب شهود عيان.

وأعلن مجلس المحافظة، الجمعة، وصول عدد ضحايا حادثة غرق العبّارة في نهر دجلة بمدينة الموصل (شمال)، الخميس، إلى 103 قتلى.