مظاهرات بدير الزور تطالب برحيل "ي ب ك" وتندد بسرقته لموارد المنطقة

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 25.04.2019 17:52
آخر تحديث في 26.04.2019 10:56
(من الأرشيف) (من الأرشيف)

شهدت عدة مدن وبلدات في محافظة دير الزور شرقي سوريا، اليوم وأمس، مظاهرات طالبت برحيل منظمة "ي ب ك - بي كا كا" من المنطقة، ونددت بفساده وسرقته لموارد المنطقة.

وقالت وكالة الأناضول، نقلاً عن مصادر محلية، أن المئات شاركوا في المظاهرات التي خرجت، اليوم الخميس، في مدينة البصيرة بريف ديرالزور الشرقي، وبلدة العزبة بريف ديرالزور الشمالي، مشيرين إلى أن عناصر المنظمة هاجموا مظاهرة في بلدة العزبة وفضوها بالقوة، دون ورود أنباء عن وقوع ضحايا حتى الساعة.

ووأوضحت المصادر أن العشرات خرجوا في مظاهرة أمس الأربعاء، في بلدة الحصين بريف ديرالزور الشمالي..

وأشارت المصادر أن المتظاهرين طالبوا برحيل المنظمة من أراضيها، ونددوا بسرقة المنظمة لموارد منطقتهم من نفط وغاز وغيرها.

وبحسب المصادر ذاتها رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها " يسرقوننا باسم الديمقراطية" ، في إشارة إلى ما يسمى بقوات سوريا الديمقراطية "قسد" (التي يشكل تنظيم ب ي د/بي كا كا الإرهابي عمودها الفقري)، ولافتات أخرى كتب عليها " نريد خروج قيادات قنديل" من المنطقة.

وتقدمت "ي ب ك"، وبدعم من التحالف الدولي، في ريفي دير الزور الشرقي والشمالي في منتصف عام 2017، واستكملت السيطرة عليهما مطلع آذار مارس/ الماضي، بعد طرد تنظيم داعش منها.

يشار إلى أن ريف ديرالزور الشرقي يضم أكبر حقول للغاز والنفط في سوريا،وتستولي المنظمة على تلك الحقول وتبيع انتاجها لصالح قياداتها.