مقتل طفل بنيران النظام السوري بعد استهداف مدينة "الباب" بالقصف

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 27.05.2019 14:12
آخر تحديث في 27.05.2019 14:14
الباب (أرشيفية) الباب (أرشيفية)

قتل طفل في قصف مدفعي لقوات النظام وحلفائه، مساء الأحد، على مدينة الباب الخاضعة لسيطرة الجيش الحر شمالي سوريا.

وأفادت مصادر محلية لمراسل الأناضول، أن اشتباكات اندلعت بين فصائل الجيش الحر وقوات النظام لدى قيام الأخيرة بالتسلل عبر خط الجبهة من نقاط تمركزها في بلدة تادف، وحرقت الأراضي الزراعية للمدنيين.

وأوضحت المصادر أن قوات النظام والمجموعات الإرهابية التابعة لإيران قامت خلال الاشتباكات باستهداف قرية دانا غربي مدينة الباب، ما أسفر عن مقتل طفل (3 سنوات)، وجرح آخر وامرأة من نفس العائلة.

وأشارت أنه تم نقل الجرحى إلى مشافي مدينة الباب لتلقي العلاج.

وتقع مدينة الباب ضمن منطقة درع الفرات التي حررها الجيش السوري الحر بدعم من الجيش التركي وبالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، حيث استهدفت العملية تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش.