مسنة تركية، تجاوزت المئة عام، دون الذهاب الى الطبيب الا مرة واحدة في حياتها

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 23.12.2015 12:37
آخر تحديث في 24.12.2015 10:48

تسكن الجدة جميلة أكمر، من مواليد عام 1914، والتي تبلغ من العمر 101 عاما، في مدينة شانلي اورفا التركية، وقد عرف أنها لم تخضع للعلاج إلا مرة واحدة في حياتها، وهو ما تنسبه الى نظام الحياة الصحي الذي داومت عليه منذ الصغر.

وتعيش الجدة جميلة أكمر مع ابنها الوحيد محمد أكمر، البالغ من العمر 70 عاما، وزوجته في جنوب شرق تركيا، بعد أن توفي زوجها قبل 50 عاما.

وللجدة ستة أحفاد وستة وعشرون أولاد أحفاد، وقالت الجدة أنها تتمتع بصحة جيدة رغم كبر سنها بفضل نظام الحياة التي تتبعها في القرية وتناولها الطعام الصحي.

كما أضافت أنها ولدت في القرية. وعاشت معظم أيام حياتها فيها، كان والدها مزارعا، ولم يكن لديهم الإمكانيات الكافية، وأنهم كانوا يتناولون أغذية الصحية مثل البرغل، الحليب، اللبن و الجبن.

وقالت جميلة: "لا أذكر أنني تناولت الأدوية في صغري، خضعت لعلاج المعدة مرة واحدة في حياتي والحمدلله أنا بصحة جيدة. أولادي وأحفادي بجانبي وهم يساعدونني".

كما قال حفيد الجدة، قدير أكمر: "جدتي تقضي حاجاتها وحدها رغم تجاوزها مئة عاما. عندما يكون الطقس جيدا تذهب للحديقة مع أحفادها".