6 أئمة من جنسيات مختلفة يؤمون صلاة التراويح في مسجد تركي

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 26.06.2016 11:30
آخر تحديث في 26.06.2016 12:40
6 أئمة من جنسيات مختلفة يؤمون صلاة التراويح في مسجد تركي

يؤدي مصلو مسجد جامعة سقاريا التركية صلاة التراويح طيلة شهر رمضان، خلف 6 أئمة من حفظة القرآن الكريم، من فلسطين واليمن وبنين والنيجر وساحل العاج (كوت ديفوار) وتركيا.

ويتناوب كل إمام من الطلبة الذين أتو للدراسة في الجامعة الواقعة بولاية سقاريا (شمال غرب)، على صلاة أربع ركع بالمصلين، وكل منهم يؤم الناس مرتديًا لباس الأئمة التقليدي في بلاده، ومُجوِّدين القرآن الكريم بعدة قراءات.

وقال إمام المسجد التركي أحمد علي كول للأناضول: "أنا إمام هذا المسجد منذ 2013. يدرس في جامعتنا طلاب من 107 دول، نقوم بدعوة حفظة القرآن منهم لأداء الصلوات وإلقاء خطب الجمعة أو إحياء المناسبات الدينية".

وأشار كول إلى أن "الأئمة يقرأون آيات القرآن الكريم بعدة قراءات ولهجات مختلفة"، لافتاً إلى أنَّ هذا التنوع "يزيد من رونق الصلاة ويضفي على الأجواء جمالاً مختلفًا".

وأعرب طالب الدكتوراه في كلية الإلهيات (الشريعة) من فلسطين، شادي قدومي، عن سعادته بإمامته للمصلين في صلاة التراويح، قائلاً: "قدمت قبل تسعة أشهر إلى تركيا؛ الثقافة تختلف هنا والبلد جميل، وسبب اختياري لجامعة سقاريا هي السمعة الجيدة لكلية الإلهيات فيها".

من جانبه أشار الإمام والطالب اليمني، أحمد العزي، إلى أن تركيا تشكل قلب العالم الإسلامي، قائلاً: "في كل رمضان، ومنذ قدومي إلى تركيا قبل أربع سنوات، أصلي بالناس التراويح... إن وجود الكثير من الطلاب من عدة جنسيات يضفي على صلاة التراويح أجواء تشبه تلك التي في مكة المكرمة والمدينة المنورة".