"المصري" لقب طبال تركي مبدع نال إعجاب العالم

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 29.07.2016 11:57
المصري لقب طبال تركي مبدع نال إعجاب العالم

أحمد يلدريم، طبّال تركي، برع في فن الضرب على الطبل إلى درجة حدت بالأوساط المحيطة به إلى إطلاق لقب "المصري" عليه.

ويتوافد شبان من كافة أنحاء العالم إلى تركيا بهدف التتلمذ على يد الفنان أحمد يلدريم، وتعلّم فنون الإيقاع والدق على الطبلة (الدربوكة) منه.

ويقوم يلدريم أو "المصري" بنقل خبراته إلى الشباب الوافدين إلى مخيمه الدولي لتعليم فن الطبل، الذي يقيمه في منطقة شلالات أغلايان، على سفوح جبال "قزداغلاري" غربي البلاد.

وفي حديث أدلى به إلى مراسل الأناضول، أوضح يلدريم أنّه أعطى دروساً في الفن والايقاع لمئات الأشخاص الوافدين إلى مخيمه من 45 دولة مختلفة، مشيراً إلى أن مخيمه يحظى باهتمام كبير، خاصة من قِبل العائلات والأطفال.

وتطرق يلدريم إلى التطور السريع الذي يحققه المخيم خلال السنوات الأخيرة، مبيناً أنه لا يقتصر على تعليم الفن والإيقاع، بل يتضمن ورشة لأعمال السيراميك ودروساً لتعليم فن اليوغا، وذلك عبر استقدام خبراء من خارج تركيا للإشراف على هذه الفعاليات.

وتابع يلدريم قائلاً: "يضم مخيمنا طلاباً من أوكرانيا ومصر وروسيا والأردن وإسبانيا وإيران، وسبق أن استضفنا في الأعوام السابقة متدربين من اليابان والولايات المتحدة والصين".

ولم يخف يلدريم دهشته من قدوم أناس من بلدان بعيدة من أجل تعلم الضرب على الطبل، مضيفًا أنه يعتبر هذا الفن "بوابة لتركيا مفتوحة على البلدان الأخرى".

وأشار يلدريم إلى أن الطلاب الذين يتعلمون فن الضرب على الطبل يقومون بنقل هذا الفن إلى بلدانهم، مستشهداً في هذا الخصوص بأحد طلابه الأذريين الذي تلقّى علوم هذا الفن عنده لمدّة 8 أشهر، ثمّ بدأ بممارسته في أذربيجان.