جامعة تركية تدرج "رمي السهام" في مناهجها الدراسية حفاظاً على التراث

وكالة الأناضول للأنباء
أنطاليا
نشر في 27.03.2017 13:35
آخر تحديث في 27.03.2017 15:13
جامعة تركية تدرج رمي السهام في مناهجها الدراسية حفاظاً على التراث

وقعت جامعة "آق دنيز" في ولاية أنطاليا، جنوبي تركيا، اتفاقية مع جمعية الرماة أدخلت بموجبها دروس رماية السهام التركية التقليدية إلى مناهجها التعليمية.

وتسعى الجامعة بهذه الخطوة إلى إحياء هذا التراث الذي اشتهر به التاريخ التركي على مر العصور بين طلابها.

وقال مصطفى أونال، عميد الجامعة إن "رمي السهام يعتبر فنًا توارثه الأتراك على مر 3 آلاف سنة، وأخذ طابعًا رياضيًا في وقتنا الحالي". ولفت أونال إلى أن "الجامعة لديها إنجازات على عدة صعد رياضية، وهذه الخطوة ستكون بمثابة تتويج لإنجازاتها السابقة".

من جانبه أشار "أحمد أوغ كه"، المدرس في قسم التصوف بالجامعة نفسها، إلى تاريخ النبالة (رمي السهام) الطويل. وتحدث عن المكانة الكبيرة التي كانت تستحوذ عليها النبالة في حياة الأتراك قبل الإسلام، ثم زاد هذا الاهتمام عقب دخولهم في الإسلام.