مدرس تركي يعيش حياة "الكاوبوي" ويحلم بزيارة تكساس الأمريكية

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 17.09.2018 10:48
آخر تحديث في 17.09.2018 10:53
سفر قره قاش تركي يعيش حياة الكاوبوي في جوروم التركية سفر قره قاش تركي يعيش حياة الكاوبوي في جوروم التركية

يحلم التركي سفر قره قاش، الملقب بالـ"كاوبوي" في ولاية جوروم شمالي تركيا، بالسفر إلى ولاية تكساس الأمريكية.

"قره قاش" البالغ من العمر 64 عاماً أمضى طفولته وهو يتابع بلهفة شديدة أفلام ووثائق عن رعاة البقر الأمريكيين المعروفين باسم "كاوبوي".

وبسبب تأثره الكبير بالـ"كاوبوي"، فهو يرتدي ملابسهم ويضع على رأسه قبعتهم المستديرة المشهورة .

كما أن "قره قاش" يمتلك حافلة صغيرة كلاسيكية من طراز 1973، مزخرفة على نحو مبالغ، علاوة عن الحذاء الأسود بقدميه، والحلي والخواتم التي تزين يديه.

وفي حديث للأناضول، قال "قره قاش"، الذي يعمل مدرسا منذ 43 عاما، إنه يرتدي زي راعي البقر لدى عودته من المدرسة إلى منزله.

وأوضح أنه صمم بنفسه الحلي وملابس رعاة البقر التي يرتديها، وتشد أنظار العامة في ولاية جوروم.

وعن كيفية توفيقه بين التعليم في المدرسة وطراز ملابسه، قال "قره قاش": "أنا معلم مدرسة، وأحترم قوانين الزي في المدرسة، وأثناء تعليم التلاميذ تكون ملابسي عادية، ولدى عودتي إلى منزلي، أبدلها بزي رعاة البقر الذي ترونه الآن".

ولفت قره قاش إلى أنه زار العديد من الولايات التركية، إلى جانب حوالي 10 بلدان أخرى، غير أنه لم يتسن له زيارة الولايات المتحدة خصوصا ولاية تكساس المشهورة برعاة البقر.

وقال: "لقد رأيتها في الأفلام والوثائق، غير أنني أريد أن أراها بنفسي".